ارتفاع أرباح أرامكو إلى 114.09 مليار ريال خلال الربع الثالث من 2021

ارتفاع أرباح أرامكو إلى 114.09 مليار ريال خلال الربع الثالث من 2021

الاحد ٣١ / ١٠ / ٢٠٢١
ارتفاع أرباح أرامكو إلى 114.09 مليار ريال خلال الربع الثالث من 2021
  • صافي الدخل 114.1 مليار ريال سعودي (30.4 مليار دولار أمريكي)
  • صافي النقد الناتج من أنشطة التشغيل: 136.2 مليار ريال سعودي (36.3 مليار دولار أمريكي)
  • التدفقات النقدية الحرة*: 107.7 مليار ريال سعودي (28.7 مليار دولار أمريكي)
  • بلغت نسبة المديونية*: 17.2% في 30 سبتمبر 2021 مقارنة بـ 23% في 31 ديسمبر 2020
  • بلغت توزيعات الأرباح التي دفعتها الشركة: مقدار 70.33 مليار ريال سعودي (18.8 مليار دولار أمريكي)
اليوم - الدمام

أعلنت شركة الزيت العربية السعودية أرامكو السعودية اليوم، نتائجها المالية للربع الثالث من عام 2021، حيث بلغ صافي الدخل 114.1 مليار ريال سعودي (30.4 مليار دولار أمريكي) بزيادة نسبتها 158% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وأعلنت الشركة عن توزيعات أرباح قدرها 70.33 مليار ريال سعودي (18.8 مليار دولار أمريكي) ستُدفع في الربع الرابع. وتُعزى الزيادة في صافي الدخل عن الفترة نفسها من العام الماضي، في المقام الأول إلى ارتفاع أسعار النفط الخام، والكميّات المباعة، وزيادة هوامش أرباح أعمال التكرير والكيميائيات في الربع الثالث، مدعومة بتعافي الطلب العالمي على الطاقة وزيادة النشاط الاقتصادي في الأسواق الرئيسة. وتعليقًا على هذه النتائج، قال رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين بن حسن الناصر: "بحمد الله، تمثّل النتائج الاستثنائية لأرامكو السعودية في الربع الثالث من هذا العام انعكاسًا لتجاوب الشركة مع زيادة النشاط الاقتصادي في الأسواق الرئيسة وانتعاش الطلب على الطاقة، فضلًا عن المركز الفريد الذي تتمتع به الشركة من حيث الكفاءة والتكلفة المنخفضة للإنتاج، والانضباط المالي، والقدرة على توفير منتجات الطاقة والكيميائيات الأساسية بشكل موثوق. "وعلى الرغم من بعض الظروف المعاكسة التي ما زالت تلقي بظلالها على الاقتصاد العالمي، إلّا أننا متفائلون بأن الطلب على الطاقة سيظل منتعشًا في المستقبل المنظور. "وفي الوقت الذي نتطلّع فيه إلى المستقبل بتفاؤل كبير، فإننا نعزز إستراتيجيتنا للاستثمار على المدى الطويل، وسنواصل سجلنا الحافل بالأداء منخفض التكلفة والكثافة الكربونية لتحقيق الطموح الذي أعلنت عنه الشركة، مؤخرًا، لتحقيق الحياد الصفري للنطاقين (1 و2) في انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري عبر مرافق أعمالنا التي نملكها ونديرها بالكامل بحلول عام 2050 ".
المزيد من المقالات