إصابة الرأس أنهت مشواري

صالح خليفة أول قائد للمنتخب السعودي في الأولمبياد:

إصابة الرأس أنهت مشواري

صالح خليفة الدوسري لاعب كرة قدم سعودي انضم إلى نادي الاتفاق سنة 1968م ولعب لصالح النادي قرابة العشرين عاما، يعد من الجيل الذي ترك بصمته في إنجازات كرة القدم السعودية، فقد ساهم في عدة بطولات منها التأهل للأولمبياد وتحقيق بطولة كأس آسيا كأول نادٍ سعودي يحققها، كما أنه اشتهر بحركة التعشيقة التي تميز بها وهي تحريك القدمين فوق الكرة، توقف صالح خليفة عن اللعب معتزلا ذلك سنة 1990م.

• في البداية دعنا نتعرف على كيف كانت انطلاقتك في ساحة الملاعب؟


كانت بدايتي من أحياء مدينة الدمام من خلالها تم اكتشافي وضمي إلى نادي الاتفاق.

• ما الذي كان يحفزك خلال مسيرتك في لعب كرة القدم؟

وجدت حوافز كثيرة خلال بدايتي في كرة القدم واهتمام الأندية بي، هذا ما ساعدني على الاستمرار واختيار النادي الأفضل والذي كنت أحبه.

اهتمام خاص

• ما الذي كان يميز اللاعب صالح خليفة عن غيره من اللاعبين؟

لا يوجد اختلاف بيني وبين اللاعبين غير أنني كنت مهتما بنفسي صحيا وغذائيا وخاصة النوم المنتظم، فمن خلال المحافظة على نفسي الفترة الماضية ساعدني ذلك على الوصول إلى النجومية والمستوى الطيب.

أفتخر بإنجازاتي

• ما أكثر إنجاز تفتخر به؟ وماذا قدم لحياتك هذا الإنجاز؟

الإنجازات كثيرة ولله الحمد، منها مع المنتخب السعودي كأول منتخب يحضر المحافل الدولية وبصفتي أول كابتن يرفع علم بلاده في الرياضة السعودية في لوس أنجلوس، بالإضافة إلى بطولة آسيا التي أقيمت في سنغافورة. ولا ننسى نادي الاتفاق الذي حققت معه بطولات كثيرة وهي تعتبر من أول الأندية التي تحقق هذه البطولات من خلال المشاركات المحلية والخارجية.

• ما أصعب لحظة مرت بك خلال مسيرتك في لعب كرة القدم؟

أصعب لحظة مرت بي هي إصابتي في الرأس وكانت تنهي مسيرتي الرياضية، ولكن ولله الحمد تمكنت من العودة إلى الملاعب، وحقيقة أشكر جميع من ساعدني في هذه اللحظة.

قرار في وقته

• ما القرار الذي ندمت على اتخاذه خلال مسيرتك في لعب كرة القدم؟

لم أندم على هذا القرار، ولكن استغرقت وقتا في عملية اتخاذ قرار الاستمرار في كرة القدم أم الاعتزال وترك بصمة طيبة لدى جمهور السعودية ومحبي نادي الاتفاق.

• ماذا يحتاج اللاعب حتى يصل إلى العالمية؟

يحتاج اللاعب إلى أمور كثيرة حتى يصل إلى العالمية منها الانضباط والابتعاد عن السهر والمحافظة على التغذية الكاملة والاجتهاد في التمارين والتطوير من موهبته داخل الملعب، والكثير مما تعلمناه آنذاك تغير مع الوقت، فالآن اللاعب المنضبط لديه فرص أكثر للبروز والوصول إلى النجومية.

تميز اتفاقي

• لماذا اخترت نادي الاتفاق؟ ما الذي كان يميزه عن الفرق الأخرى؟

اخترت نادي الاتفاق بسبب وجود مجموعة من اللاعبين المميزين في هذا النادي، كما أن أكثر اللاعبين الموجودين من أحيائنا، وبالطبع أحب نادي الاتفاق كونه سفير المنطقة الشرقية، إضافة إلى ذلك كانوا أشقائي منقسمين إلى قسمين قسم في نادي الاتفاق وقسم في نادي النهضة، ولكن لحبي الكبير له اخترت نادي الاتفاق.

الزمن الجميل

• حدثنا عن ذكرى مميزة مع الفريق.

الذكريات كثيرة سواء مع نادي الاتفاق أو مع المنتخب السعودي، منها إنجازات سنة 1983م التي حققنا فيها بطولة الدوري بدون هزيمة مع نادي الاتفاق وبطولة الخليج كأول نادٍ سعودي يحقق بطولة خارجية. بالإضافة إلى ذلك، في عام 1984م تأهلنا لأولمبياد لوس أنجلوس مع المنتخب السعودي بصفتي كابتن وبطولة كأس آسيا ولبطولة العربية، فهذه الذكريات مميزة لدي وأحبها جدا لكثرة البطولات.

سفير الكرة السعودية

• كلمة تصف فيها نادي الاتفاق وعلاقتك به.

أصف نادي الاتفاق بالأيام التي كنا نلعب فيها أنه سفير كرة القدم بالمملكة العربية السعودية، وذلك لإنجازاته الكبيرة وحضوره القوي في جميع المناسبات.

• ماذا عن بعد الاعتزال؟

في الحقيقة لقد تركت كل ما يربطني بالرياضة وتوجهت إلى أسرتي وعائلتي وتفرغت لدوري الذي أهملته، وذلك لكثرة سفري، ولكن ما زلت متابعا لفريقي ولمحبيني وعلى تواصل مع الجميع وما زلت موجودا ومحبا لهذا النادي.

فرصة العالمية

• لو كان صالح خليفة من لاعبي الجيل الحالي لكرة القدم، ماذا سيقدم لها؟

الجيل الحالي يختلف كثيرا عن الجيل السابق، فقد كنا نعيش اللعب كهواية وحب للأندية التي نمثلها، أما الآن فأصبح الأمر عالما للاحتراف ويجب على اللاعب أن يحترم العقود ويلتزم مع النادي، وساعد ذلك الجيل الحالي كثيرا في كل الأمور، كما أن في السابق لم يكن هناك أجور، فقط مكافآت جزئية وبسيطة جدا تتوقف حسب عطائك داخل الملعب أو فوزك، فالآن الحمد لله الحكومة السعودية دعمت هذا الاحتراف بتغيير الأشياء السابقة وبدأت كرة القدم بالتطور عبر الاحتراف.

• لو لم يكن صالح خليفة لاعبا ماذا سيكون؟

في الحقيقة لم أفكر في غير ذلك، فقد نشأت في عائلة كروية، وكنت أتمنى أن أصبح لاعبا بارزا، وأصل للنجومية وتحقق ذلك والحمد لله على كل حال.

• أين ترى نفسك بعد خمس سنوات من الآن؟

بالطبع هذا شيء علمه عند الله، ولكنني أسأل الله العفو والعافية وحسن الخاتمة إن شاء الله.

• رسالة من صالح خليفة للاعبي الجيل الحالي.

نحن في ظل الاحتراف والتطور فحاولوا قدر المستطاع أن تهتموا بأنفسكم وصحتكم وأن تطبقوا الاحتراف على أكمل وجه، هذا سيساعدنا كثيرا في رفع مستوى الكرة السعودية في البطولات الآسيوية والعربية حتى نصل إلى العالمية من خلال دعم الدولة التي بذلت كافة جهودها معنا وما زالت، وأسأل الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان اللذين ساهما في مساعدة الشباب على ذلك، وأن يحفظ المملكة العربية السعودية.
المزيد من المقالات
x