مصر وألبانيا تؤكدان أهمية الحفاظ على استقرار «شرق المتوسط»

مصر وألبانيا تؤكدان أهمية الحفاظ على استقرار «شرق المتوسط»

السبت ٢٣ / ١٠ / ٢٠٢١


أكدت مصر وألبانيا، أهمية الحفاظ على الاستقرار في منطقة شرق المتوسط، واحترام سيادة الدول وحقوقها فيما يتعلق بمواردها الطبيعية على أراضيها ومناطقها الاقتصادية الخالصة، وفقاً لقواعد القانون الدولي ومبادئ حسن الجوار.


جاء ذلك خلال لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، رئيس وزراء ألبانيا إيدي راما اليوم السبت في القاهرة، حسبما أفاد المتحدث الرسمي للرئاسة المصرية السفير بسام راضي على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأكد الرئيس المصري أهمية التشاور السياسي مع الجانب الألباني بصفة دورية خلال تواجده بمجلس الأمن، خاصةً في ظل الجهود الألبانية المقدرة ورؤيتها في منطقة البلقان لدفع السلام والاستقرار وتعزيز الاندماج الإقليمي لتحقيق الرخاء لدول المنطقة، فضلاً عن دورها النشط في معالجة بعض الأزمات الدولية.
المزيد من المقالات
x