إطلاق نار «سينمائي» يتحول إلى حقيقة

إطلاق نار «سينمائي» يتحول إلى حقيقة

السبت ٢٣ / ١٠ / ٢٠٢١
أعلنت الشرطة الأمريكية مقتل امرأة وإصابة شخص آخر بجروح في إطلاق نار عن طريق الخطأ، أمس الأول، أثناء تصوير فيلم من بطولة أليك بالدوين، في مدينة سانتا في، عاصمة ولاية نيو مكسيكو جنوب غربي الولايات المتحدة.

وقالت شرطة المدينة في بيان إن «شخصين أصيبا بالرصاص أثناء تصوير مشهد في موقع تصوير فيلم راست»، مشيرة إلى أنّ «إحدى الضحيّتين وهي امرأة تبلغ من العمر 42 عاماً... توفيت متأثرة بجروحها».


وأوضح البيان أنّ المأساة نجمت عن سلاح ناري يفترض به أن يكون خدعة، مشيراً إلى أنّ «المحقّقين يحاولون معرفة أي نوع من الرصاص أُطلق وكيف».

وأشار البيان إلى أنّ المرأة أخليت على متن طوافة إلى مستشفى قريب، لكنّها ما لبثت أن فارقت الحياة. أما الرجل الجريح، وعمره أيضاً 42 عاماً، فيرقد في قسم العناية المركّزة في المستشفى.
المزيد من المقالات
x