مباحثات سعودية - أمريكية بشأن ملف إيران النووي

وزير الخارجية استعرض مع نظيرته البريطانية جهود الحل السياسي في اليمن

مباحثات سعودية - أمريكية بشأن ملف إيران النووي

الأربعاء ٢٠ / ١٠ / ٢٠٢١
استعرض صاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، في مقر الوزارة بالرياض، أمس، مع المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون إيران روبرت مالي، التعاون الثنائي بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية بشأن الملف النووي الإيراني والمفاوضات الدولية الجارية بهذا الشأن، بالإضافة إلى مناقشة تكثيف الجهود المشتركة للتصدي للانتهاكات الإيرانية للاتفاقيات والمعاهدات الدولية، كما تناول الجانبان أهمية تعزيز العمل المشترك لوقف الدعم الإيراني للمليشيات الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط والعالم. حضر الاستقبال مدير إدارة تخطيط السياسات بوزارة الخارجية د. رائد قرملي.

كما استعرض وزير الخارجية، في مقر الوزارة بالرياض، أمس، مع وزيرة الخارجية والتنمية البريطانية إليزابيث تروس، العلاقات السعودية البريطانية المتينة والتاريخية، وفرص تعزيزها في المجالات كافة، كما ناقش الجانبان الجهود السعودية البريطانية في إرساء دعائم السلام والأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط والعالم.


وتطرق الجانبان إلى جهود المملكة ومبادراتها للوصول إلى حل سياسي في اليمن الشقيق، بما يدعم التنمية والاستقرار للشعب اليمني الشقيق، بالإضافة إلى مناقشة أبرز المستجدات بشأن الملف النووي الإيراني والمفاوضات الجارية في هذا الشأن، كما تبادل الجانبان الآراء حول العديد من المسائل ذات الاهتمام المشترك.

حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن سلطان بن عبدالعزيز، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة، ووكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية السفير عيد الثقفي، ومدير عام الإدارة العامة للدول الأوروبية بوزارة الخارجية سلطان بن خزيم.

ومن ناحية أخرى، بحث وزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء عادل الجبير، في مقر الوزارة بالرياض، أمس، مع مبعوث الولايات المتحدة الأمريكية الخاص لشؤون إيران روبرت مالي، آخر تطورات الأوضاع بالمنطقة، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر حيال الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
المزيد من المقالات
x