أيسلندا تقرر رفع جميع تدابير كورونا 

أيسلندا تقرر رفع جميع تدابير كورونا 

الثلاثاء ١٩ / ١٠ / ٢٠٢١


قررت أيسلندا رفع جميع التدابير المتبقية الخاصة باحتواء فيروس كورونا، في منتصف شهر تشرين ثان/نوفمبر، إذا ظلت الإصابات منخفضة ومستقرة.


وقالت وزيرة الصحة، سفانديس سفافارسدوتير إن الهدف هو إنهاء كل القيود المفروضة على الحياة العامة بحلول 18 تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

وفي ايسلندا، تم تطيعم 89 % من السكان الذين تبلغ أعمارهم 12 عاما فأكبر بشكل كامل بجرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

كما سيتم البدء في تخفيف قواعد أخرى غدا الأربعاء، من بينها زيادة أعداد الحاضرين في الاجتماعات وغيرها من الفعاليات، حيث سيتم السماح لـ2000 شخص بالتجمع مقارنة بأقصى عدد حاليا وهو 500 فرد، كما سيتم إلغاء فرض ارتداء الكمامات.

وسيتم السماح للمطاعم والحانات والملاهي الليلية بفتح أبوابها لفترة أطول اعتبارا من غد الأربعاء، ومع اكتمال رفع الإجراءات، تكون الجزيرة الاسكندنافية الصغيرة قد حذت حذو جيرانها في شمال أوروبا.

وكانت الدنمارك والنرويج والسويد قد رفعت بالفعل معظم القيود المفروضة في أيلول/سبتمبر الماضي، وفي فنلندا أيضا، تم تخفيف العديد من القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا.
المزيد من المقالات
x