برنامج توعوي للخدمات المساندة بالدمام

برنامج توعوي للخدمات المساندة بالدمام

الثلاثاء ١٩ / ١٠ / ٢٠٢١
نظمت وحدة الخدمات المساندة للأشخاص ذوي الإعاقة للإناث بالدمام، برنامجا تثقيفيا توعويا بالتزامن مع اليوم العالمي للصحة النفسية، تحت شعار «لنجعل هذا الشعار واقعا»، بتنسيق قسم الخدمات النفسية وتحت إشراف ومتابعة مدير الوحدة نجلاء بنت عبدالفتاح السراج.

تضمن البرنامج تفعيل ركن استهدف من خلاله منسوبات الوحدة، ويشتمل على منشورات تثقيفية وفيديو تعريفي يعرض أهمية رعاية الصحة النفسية وطرق التخلص من المشكلات السلبية والإجهاد النفسي، مع استعراض بعض أجهزة الاسترخاء والمساج المفيدة للجسم والصحة العامة، وأوضحت الأخصائي النفسي ليالي الصلاح، أن الأضرار الجسيمة التي نتجت عن جائحة كورونا خلال الفترة الماضية أثرت على الصحة النفسية لكل مصاب وكل فرد، خاصة العاملين في مجال الرعاية الصحية، فضلا عن تعطل الخدمات النفسية الصحية نتيجة للجائحة، ودعت الجميع إلى التفاؤل في ظل وجود خطط منظمة من الصحة العالمية هدفها الرقي بالخدمات الصحية النفسية خلال السنوات القادمة بإذن الله، وأشارت إلى أن جميع القطاعات المعنية بالصحة النفسية والعامة في المملكة تسير بخطى واضحة وعمل دؤوب مستمر للوصول إلى الهدف المنشود لتحقيق رؤية 2030، وتنمية أسس رعاية الصحة النفسية والمجتمعية.


ونظم القسم النفسي ووحدة التدريب والتطوير برنامجا عن طريق تطبيق «زووم» بعنوان «لماذا نقلق لماذا نخاف؟» تقديم استشاري الطب النفسي في مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام د. رانيا البشر، استهدفت منسوبي الفروع والمكاتب في المنطقة الشرقية وشرائح المجتمع عامة، وتناولت فيها محاور عديدة أهمها تعريف الخوف والتوتر، وأنواع التوتر، وأسباب التوتر والخوف، وطرق تجاوز المخاوف والتقليل من القلق.

وفي نهاية المحاضرة، نفذت البشر جلسة استرخاء وتنفس مع الحضور، وأكدت مدير الوحدة حرصها مع فريق العمل على الاحتفاء باليوم العالمي للصحة النفسية، لتثقيف وتوعية منسوبيها والحضور بضرورة تعزيز ذواتهم وتقديرها.
المزيد من المقالات
x