الشرطة الإيطالية تخلي ميناء «ترييستي» من المحتجين

الشرطة الإيطالية تخلي ميناء «ترييستي» من المحتجين

الاثنين ١٨ / ١٠ / ٢٠٢١


بعد أيام من احتجاجات النشطاء والعاملين في ميناء مدينة ترييستي بشمال إيطاليا، على الوثيقة الصحية التي تم إقرارها مؤخرا، بدأت الشرطة في إخلاء المنطقة.


وبحسب وكالة "انسا" الإيطالية، أظهرت الصور التلفزيونية رجال الشرطة الذين يرتدون خوذات وبحوزتهم خراطيم، وهم يصطفون أمام الممر الرابع بالميناء صباح اليوم الاثنين.

واندلعت اشتباكات مع الشرطة، التي تصدت للمتظاهرين، كما تم استخدام خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع.

ووفقا لوكالة انسا، احتشد نحو 2000 متظاهري في ميدان ترييستي الرئيسي،

ويحتج العاملون في الميناء والنشطاء منذ أعوام على توسع استخدام ما يطلق عليه " التصريح الأخضر " ،وهى وثيقة مطبوعة أو رقمية تثبت الحصول على التطعيم ضد فيروس كورونا أو التعافي من الفيروس أو سلبية نتيجة اختبار فيروس كورونا، وذلك لتشمل أماكن العمل.

وكانت حكومة رئيس الوزراء ماريو دراجي قد قررت ضرورة الحصول على الوثيقة للذهاب للعمل منذ الجمعة الماضية.

وهدد عمال الميناء في ترييستي بعرقلة العمل مع ذلك، لم يتم تقييد العمليات بصورة قاطعة في الميناء ، المهم للاقتصاد.

وقد أسفر قرار الحكومة بالفعل عن اندلاع اشتباكات عنيفة مع الشرطة، في العاصمة روما يوم السبت من الأسبوع الماضي.
المزيد من المقالات
x