زايلر : لا نستبعد أن تظل النفايات المشعة بألمانيا حتى 2080

زايلر : لا نستبعد أن تظل النفايات المشعة بألمانيا حتى 2080

الاثنين ١٨ / ١٠ / ٢٠٢١
أعلن خبير ألماني أنه لا يستبعد أن تظل النفايات المشعة للغاية مخزنة في محطات الطاقة النووية في ألمانيا لمدة 50 عاما على الأقل بسبب عدم توفر مستودع لتخزينها بشكل دائم.

وقال رئيس اللجنة الألمانية المعنية ببحث حلول التخزين النهائي للنفايات النووية، ميشائيل زايلر، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه يمكن إتمام عملية تخزين النفايات في مستودع دائم بحلول عام .2080


ومن المقرر أن يتوقف العمل في آخر محطة للطاقة النووية في ألمانيا بحلول نهاية العام المقبل.

وقال زايلر إن هذا يعني أن الأعمار التشغيلية للمستودعات المؤقتة الستة عشر سيُجرى تجاوزها إلى حد بعيد.

وعقب إلغاء خطط تخزين النفايات في قبة الملح بجروليبن في ولاية سكسونيا السفلى، حدد البرلمان الألماني عام 2031 موعدا للعثور على موقع جديد.

وقال زايلر: "بعد ذلك ستكون هناك إجراءات للترخيص والبناء. سيستغرق ذلك ما يقدر بنحو 20 عاما وسنكون في عام 2050"، مضيفا أنه بحلول هذا الموعد سيكون المستودع النهائي الجديد في مرحلة التجريب، وقال: "لدينا 16 مستودعا مؤقتا في ألمانيا حيث يتم تخزين نفايات عالية الإشعاع. مع معظمهم تنتهي رخصة التشغيل في 46-2045".

وتشير التقديرات المعقولة إلى أن الأمر قد يستغرق حوالي 30 عاما لنقل جميع حاويات النفايات من التخزين المؤقت إلى المستودع الدائم. وقال زايلر: "هذا يعني أن التخزين النهائي سيستمر من 2050 إلى 2080".
المزيد من المقالات
x