المشي 7 آلاف خطوة يوميا يخفض خطر الوفاة 70 %

يحسن المزاج ويقلل الإصابة بالسكري وأمراض القلب

المشي 7 آلاف خطوة يوميا يخفض خطر الوفاة 70 %

الاثنين ١٨ / ١٠ / ٢٠٢١
تسهم ممارسة الرياضة بانتظام يوميا في الحفاظ على الصحة العامة للإنسان، وتمثل حصنا منيعا للوقاية من العديد من الأمراض المزمنة، ولا يقتصر دورها عند هذا الحد؛ حيث كشفت دراسة حديثة نُشرت بمجلة «JAMA» أن أحد التمارين الرياضية قد يخفض خطر الوفاة بنسبة 70%، طبقا لما ورد في موقع إكسبريس.

أشار باحثون إلى أن الرياضة تزيد من متوسط العمر المتوقع من خلال تقليل خطر الموت جراء مجموعة من الأمراض المزمنة، بجانب أنها تحسن المزاج وتوفر حاجزا ضد مسببات العدوى، وتقلل من مخاطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب والسرطان.


خطر الوفاة

وتوصلت الدراسة إلى أن المشي أكثر من 7000 خطوة يوميا يمكن أن يخفض خطر الوفاة، بعد إجراء تجربة لعدد من المشاركين تتراوح أعمارهم بين 38 إلى 50 عاما، قاموا بارتداء مقياس التسارع من 2005 إلى 2006، وأجهزة قياس التسارع هي أجهزة حركة يمكنها قياس حدوث حركة الجسم وشدتها، للكشف عن مدى تأثير رياضة المشي بمعدلات الوفاة، بعد متابعة المشاركين لمدة تجاوزت 10 أعوام.

شدة الخطوة

وأكد الباحثون أن زيادة عدد خطواتك اليومية يمكن أن تؤدي إلى تقليل خطر الوفاة، حيث تم تقسيم شدة الخطوة إلى ثلاث مجموعات، الأولى منخفضة «أقل من 7000 خطوة في اليوم»، ومتوسطة «7000-9999 خطوة في اليوم»، وعالية «أكثر من 10000 خطوة في اليوم»، وبعد إجراء تحليلهم على البيانات، وجد الباحثون أن الخطوات اليومية الأعلى ارتبطت بانخفاض خطر الوفاة.

منتصف العمر

أظهرت الدراسة أن البالغين الذين يتخذون ما لا يقل عن 7000 خطوة يوميا مقارنة بأولئك الذين يتخذون أقل من 7000 خطوة يوميا، معرضون لخطر أقل للوفاة بنسبة 50 ٪ إلى 70 ٪.

وأشار الباحثون إلى أن حجم الخطوات اليومية الأكبر كان مرتبطا بانخفاض خطر الوفيات المبكرة لجميع الأسباب بين النساء والرجال في منتصف العمر.
المزيد من المقالات
x