350 متبرعا بالدم في «ومن أحياها 7» بسيهات

إقبال متميز يؤكد الوعي المجتمعي ويبرز القيم الإنسانية

350 متبرعا بالدم في «ومن أحياها 7» بسيهات

الاحد ١٧ / ١٠ / ٢٠٢١
بحصيلة 350 متبرعا ومتبرعة بالإضافة إلى 160 آخرين على قائمة الانتظار، اختتمت حملة التبرع بالدم «ومن أحياها 7» التي أقيمت في سيهات على مدى 3 أيام، والتي نظمتها جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية بالشراكة المجتمعية مع نادي الخليج الرياضي بالتعاون مع مستشفى القطيف المركزي، وأشاد المشرف على بنك الدم في مستشفى القطيف المركزي محمد العبدالله بالإقبال المتميز في الحملة، والوصول الى الهدف المنشود من أول أيامها، مقدما شكره إلى المتبرعين والمتبرعات وجميع الطواقم الصحية والإدارية والتنظيمية.حملة نبيلة

وأعرب رئيس نادي مضر الرياضي د. سعيد الجارودي، عن سعادته أثناء زيارته للحملة بقوله: «سعدت بزيارتي إلى حملة التبرع بالدم السابعة في نادي الخليج، فهي مبادرة نبيلة جدا وتغطي احتياجات المرضى المحتاجين للدم»، موضحا أن هذا يدل على الوعي المجتمعي، وثقافة التبرع بالدم، وتكاتف المجتمع بعضه ببعض.


إنقاذ المرضى

وأثنى الجارودي على المجهودات في سيهات لاسيما إعادة فكرة التبرع بالدم في مركز صحي سيهات 2، وتخصيصها يوم الثلاثاء من كل أسبوع للتبرع، متمنيا من المراكز الأخرى السير على هذا المنهاج لتوفير أكبر مخزون لبنك الدم، والإسهام في إنقاذ حياة المرضى وإبراز القيم الإنسانية في المجتمع.
المزيد من المقالات
x