المبتعثون السعوديون.. صورة مضيئة في المحافل العالمية

600 طالب يحتفون بالوطن وإنجازاته في الولايات المتحدة

المبتعثون السعوديون.. صورة مضيئة في المحافل العالمية

الاحد ١٧ / ١٠ / ٢٠٢١
يحرص المبتعثون السعوديون في الخارج على رفع راية المملكة في كل المناسبات، كونهم إحدى الواجهات المهمة، التي تعكس الصورة المضيئة للمملكة في الأوساط والمحافل العالمية، وفي هذا الإطار استضاف النادي السعودي في جامعة وسط فلوريدا احتفال الأندية الطلابية السعودية بولاية فلوريدا الأمريكية، باليوم الوطني الـ91، شارك فيه أكثر من 600 مبتعث ومبتعثة، بحضور الملحق الثقافي السعودي بالولايات المتحدة الأمريكية د. فوزي بخاري، والقنصل العام في هيوستن سعد الجبرين، وتم تكريم 11 ناديا طلابيا وأكثر من 100 متطوع ومتطوعة.

منجزات المملكة


واستعرض الاحتفال العديد من منجزات المملكة في مختلف الأصعدة، مسلطا الضوء على الجهود التي قامت بها المملكة خلال انتشار فيروس كورونا المستجد، وما قدمته من خدمات وإجراءات استثنائية للطلبة المبتعثين في الخارج.

برامج ثقافية

وتخلل الحفل برامج عدة تضمنت قصيدة وطنية، وبعض المشاركات الفنية، وتقديم عروض للفلكلورات الشعبية من أنحاء المملكة كافة، إضافة إلى الرسم بتقنية الواقع الافتراضي والعديد من الألعاب والمسابقات والجوائز.

تحقيق الأهدافوأكد الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة أن المبتعثين والمبتعثات يتطلعون إلى الإسهام في تحقيق الأهداف المرسومة في رؤية 2030، مثمنا دور القيادة الرشيدة في تقديم كل سبل الدعم والرعاية للمبتعثين في الخارج.

حب وامتنان

وأشار القنصل السعودي سعد الجبرين، إلى أن السعوديين في الخارج يكنون كل الحب والامتنان لهذا الوطن الغالي نظير ما يجدونه من تلبية لجميع الاحتياجات والمتطلبات، مؤكدا أن الوطن لا يبخل على أبنائه بالغالي والنفيس.

مسؤولية وطنية

أما رئيس اتحاد أندية الطلبة في فلوريدا محمد الشنان، فقال إن المبتعثين كافة، يحملون على عاتقهم مسؤولية أن يكونوا على قدر الثقة، التي منحهم الوطن إياها، وأن ينجزوا ويعودوا لخدمة وطنهم والمشاركة في بنائه.
المزيد من المقالات
x