ماليزيا تبحث إعادة فتح بعض الجزر أمام السائحين

ماليزيا تبحث إعادة فتح بعض الجزر أمام السائحين

الخميس ١٤ / ١٠ / ٢٠٢١


بعد إبقاء حدودها مغلقة أمام الزوار الأجانب منذ مارس من العام الماضي، تتطلع ماليزيا إلى السماح للسائحين بالدخول إلى لانكاوي، وهي مجموعة من الجزر ذات الرمال البيضاء في مضيق ملقا والتي لطالما كانت نقطة جذب للسائحين.


وقالت وزيرة السياحة نانسي شكري اليوم الخميس إنه من المحتمل إعادة فتح لانكاوي أمام الزوار الأجانب بعد أن تم في الآونة الأخيرة استئنااف الرحلات الداخلية للماليزيين الحاصلين على التطعيم ضد فيروس كورونا وإطلاق "فقاعة سفر" محلية لهذه الجزر.

وبحسب وكالة الأنباء الماليزية الوطنية (برناما)، قالت شكري إن إعادة فتح لانكاوي المقترحة للوافدين من الخارج سوف تشمل "دولا معينة" فقط، وسوف تكون "إحدى الطرق التي يمكننا من خلالها إنعاش اقتصادنا".

كان الناتج المحلي الإجمالي لماليزيا قد تراجع بأكثر من 5% العام الماضي، وتسعى الدولة جاهدة من أجل تعافي الاقتصاد، وسط فرض الإغلاق الثالث المرتبط بالوباء في أيار/مايو الذي أجبر العديد من المشروعات الصغيرة على الإغلاق وأجبر عددا من المصانع الأكبر على خفض الإنتاج، بما في ذلك صادرات رقائق الكمبيوتر الحيوية المخصصة لشركات صناعة السيارات في أوروبا، بسبب القيود المفروضة على أعداد العمالة.

وتشكو القطاعات التي تعتمد على العمالة الأجنبية، مثل المزارع والتصنيع، منذ العام الماضي من نقص في الموظفين بسبب إغلاق الحدود، ما دفع الشركات المرتبطة بالسياحة الشهر الماضي إلى المطالبة بالدعم المالي الحكومي.

وقبل الوباء، كانت السياحة في معظم الأعوام تمثل 5% إلى 10% من الناتج المحلي الإجمالي لماليزيا.
المزيد من المقالات
x