أبناء الأديب عبدالله بن ادريس يرفعون شكرهم للقيادة لمواساتهم في فقيدهم

أبناء الأديب عبدالله بن ادريس يرفعون شكرهم للقيادة لمواساتهم في فقيدهم

الأربعاء ١٣ / ١٠ / ٢٠٢١


تلقت أسرة الفقيد الأديب الشيخ عبدالله ابن إدريس برقية عزاء ومواساة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في وفاة والدهم الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز بن ادريس - رحمه الله -، سائلاً الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.


كما تلقت الأسرة برقية عزاء ومواساة أخرى من ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، عبر فيها عن تعازيه ومواساته، داعياً الله للفقيد بالرحمة والمغفرة.

من جانبه رفع عبدالعزيز بن عبدالله ابن ادريس وإخوانه وكافة أسرتهم خالص شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، على تعزيتهما ومواساتهما في فقيدهم، ما كان له الأثر البالغ في التخفيف من مصابهم.

كما قدم أبناء الفقيد الشكر والتقدير لكافة أصحاب السمو الملكي الأمراء وسماحة المفتي العام والى اصحاب الفضيلة العلماء والمشايخ ووأصحاب المعالي والسعادة والسفراء، والى المثقفين والإعلاميين وكل من قدموا التعازي حضورياً أو كتابياً.. داعين الله العلي القدير أن لا يري الجميع مكروهاً في عزيز لديهم، وأن يتغمد الله الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.
المزيد من المقالات
x