المملكة تساند المبادرات التطوعية والمجتمعية في «عالمي» الصحة النفسية

المملكة تساند المبادرات التطوعية والمجتمعية في «عالمي» الصحة النفسية

الاثنين ١١ / ١٠ / ٢٠٢١
تساند المملكة الأعمال التطوعية والمجتمعية وتتبنى المبادرات التطوعية، متعايشة مع احتفاء دول العالم باليوم العالمي للصحة النفسية الذي يصادف 10 أكتوبر من كل عام، إذ يهدف هذا اليوم العالمي إلى رفع مستوى الوعي بقضايا الصحة النفسية حول العالم، وتكريس الجهود لدعمها.

وكرست المملكة جهودها بتوفير خدمات الصحة النفسية، والرعاية الاجتماعية الشاملة والمتكاملة في البيئات المجتمعية، علاوة على توجيه مزيد من الاهتمام إلى موضوعات الصحة النفسية، والمشكلات التي يتعرض لها أفراد وفئات المجتمع، كون الصحة النفسية جزءا يكمل منظومة الصحة العامة.


ويعتزم المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية إطلاق عدد من الفعاليات تزامنا مع اليوم العالمي للصحة النفسية، وستكون مختلفة وهادفة بالشراكة مع أفراد المجتمع والمنشآت الحكومية والخاصة لرفع الوعي النفسي مزامنة مع هذا الحدث العالمي، وتشتمل على مسيرة الدراجين في الرياض، والمعسكر التدريبي، وملتقى مجموعات الدعم النفسي والاجتماعي، والمعارض التفاعلية لتعزيز الصحة النفسية في عدة مواقع بمدينة الرياض، إضافة إلى الندوة الوطنية حول حقوق المرضى النفسيين.

وأوضح المشرف العام على المركز د. عبدالحميد بن عبدالله الحبيب، أن المركز يحرص على إيصال رسالته التوعوية من منطلق دوره في رفع الوعي النفسي لدى المجتمع، مؤكدا أن اليوم العالمي للصحة النفسية حدث سنوي مهم يهدف إلى رفع مستوى الوعي بقضايا الصحة النفسية، وتقليل الوصمة المجتمعية، وتوفير خدمات الصحة النفسية، والرعاية الاجتماعية الشاملة والمتكاملة في البيئات المجتمعية، إلى جانب توجيه مزيد من الاهتمام إلى موضوعات الصحة، والمشكلات النفسية التي يتعرض لها أفراد وفئات المجتمع.
المزيد من المقالات
x