- أخطاء فنية وإدارية عصفت بيد الروضة - المواظبة والإحساس بالمسؤولية سلاحنا للمنافسة - الأمور المادية تقف حجر عثرة في طريقنا - لجنة كرة اليد داعمة.. ولا نستغني عن دعم الجمهور - الإدارة سعت لإزالة العوائق والحفاظ على النجوم - دوري الأولى قوي بإستراتيجية وزارة الرياضة

مهنا القاموس مشرف يد الأخضر والروضة السابق:

- أخطاء فنية وإدارية عصفت بيد الروضة - المواظبة والإحساس بالمسؤولية سلاحنا للمنافسة - الأمور المادية تقف حجر عثرة في طريقنا - لجنة كرة اليد داعمة.. ولا نستغني عن دعم الجمهور - الإدارة سعت لإزالة العوائق والحفاظ على النجوم - دوري الأولى قوي بإستراتيجية وزارة الرياضة

وضع مهنا القاموس المشرف العام على كرة اليد بنادي الروضة، ومدير المنتخب السعودي لكرة اليد سابقا، النقاط على الحروف للعديد من الموضوعات التي تخص كرة اليد السعودية والروضاوية خلال حواره مع (الميدان)، وقال القاموس إن يد الروضة في طور العودة الى المنافسة، وإن بعض الأمور المالية قد تعوق التحركات رغم الاجتهاد الإداري، مؤكدا أن دوري الدرجة الأولى لكرة اليد قوي لمن يتابعه عن قرب.

- كيف هبط فريق الروضة لدوري الأولى لكرة اليد؟


في الموسم الماضي كان هناك العديد من الأخطاء التي أدت إلى عدم البقاء في الدوري الممتاز، ولم يكن هناك تحضير جيد للفريق للبدء في الدوري، منها

عدم حضور محترف ذي إمكانات مناسبة للدوري الممتاز، ولم نتمكن من استقطاب لاعبين سعوديين لمساعدة الفريق بشكل عام، وكان هناك الكثير من الإصابات، وعدم تمكن اللاعبين من المشاركة في الكثير من المباريات، إضافة إلى عدم الاستفادة من اللاعب المواليد في الموسم للإصابة، ولا نتجاهل بعض أخطاء الجهاز الإداري المشرف المباشر على الفريق، وعلى رأسهم محدثكم، وفقدان لاعبين مؤثرين بسبب أعمالهم، وهناك العديد من الأخطاء الفنية في كثير من المباريات.

- وكيف استعد الفريق للموسم الرياضي الجديد؟

في هذا الموسم ولله الحمد الاستعداد كان قويا مع وجود المواظبة والإحساس بالمسؤولية من قبل اللاعبين، وبقيادة ممتازة من المدرب بلال، وكذلك العمل الإداري الجبار من قبل الأخ فهد الخماس، ومتابعة من المشرف على الفريق الأخ ماجد المعيويد الذي أشكره على هذا العمل.

- ماذا عن طموحاتكم؟

طموحنا دائما إعادة الفريق للممتاز وتكوين فريق قوي للمستقبل.

- إلى متى والروضة بين صعود وهبوط؟

هذا أمر طبيعي؛ فاللاعب في الدوري الممتاز يحتاج للعديد من التحضيرات، كذلك لا بد من استقطاب اللاعبين المحترفين على مستوى عال، وكذلك انتداب لاعبين سعوديين وهذا مرتبط بالأمور المادية، ونحن في نادي الروضة إمكاناتنا المادية ليست بالعالية رغم اجتهاد ومحاولة الإدارة حل الكثير من هذه الأمور.

- لجنة كرة اليد بالنادي هل تؤدي دورها، وما فوائدها؟

لجنة كرة اليد أيقونة إنجازات الفرق، وهي فعلا داعمة لهذا الجيل بقيادة الأخ مرزوق المعيويد، بالجهود الواضحة، ولا ننسى بو عبدالله عيادة وجميع أفراد اللجنة كل باسمه، والذين أتمنى لهم التوفيق في مهمتهم داخل النادي والوقوف مع كرة اليد في الروضة والسير بها نحو الإنجازات.

- ماذا قدمت إدارة النادي للفريق؟

إدارة النادي بقيادة الأخ خالد الخنيفر وجميع الأعضاء لم تتوقف عن دعم الفريق والسعي لتوفير جميع الاحتياج وهذا منوط بالقدرة المالية للنادي ولكنها تعمل بكل جد في ذلك، حيث جلبت هذا الموسم محترفا جزائريا ولاعب مواليد مصريا في مركز الحراسة، إضافة إلى الحفاظ على لاعبي الفريق والعمل على حل جميع العوائق المالية للاعبين، والتي استفاد منها بعض اللاعبين أمثال حمد الحجرف وخالد الرحيم، والحفاظ على العديد من اللاعبين المحليين والاستفادة منهم وعدم انتقالهم مثل اللاعب فهد الفرحان ومشاري البوسعدة، وتحفيز باقي لاعبي الفريق رغم العمل بالقدرة المالية المتاحة.

- جمهور الروضة هل هو فعال معكم؟

هو السند الحقيقي وهو من يجعلنا نعمل الكثير لسعادته، وهو من يقف خلف الفريق طوال السنين الماضية.

- بشكل عام كيف ترى دوري الأولى؟

بوجود نظام الإستراتجية التي أوجدتها وزارة الرياضة مشكورة سيكون دوري الدرجة الأولى قويا وقويا جدا.

- ما اقتراحاتك لتطوير الدوري؟

برمجة الدوري بالشكل الجيد واختيار الوقت الجيد للمباريات رغم أنني أعرف صعوبة هذا للاتحاد، والسبب الصالات وعدم توفرها باستمرار، وأشكر لجنة المسابقات برئاسة الأخ علي العليوات على ما يبذله من جهود.

- الفترة التي قضيتها مع المنتخب السعودي كيف رأيتها؟

الحمد لله تشرفت بخدمة الوطن من خلال المنتخب، ولله الحمد كانت فترة ممتازة وحققنا الكثير من الإنجازات مع كوكبة من النجوم الكبار من اللاعبين النجوم، ومع إدارة رائعة من أصحاب الخبرات الإدارية.

- ماذا ينقص المنتخب؟

أعتقد أنه بوجود الإدارة الحالية والاتحاد سيستمر المنتخب في السير للأفضل ونحن نقف معهم، وهم يعملون لبناء منتخب قوي، وعندهم من الخبرة التي ستساعدهم لتقديم منتخب مميز، وإن شاء الله نحقق الصعود لكأس العالم وتحقيق الهدف المنشود.

- كلمة أخيرة تود قولها..

كل الشكر لكم على جهودكم، وأحب أن أطمئن الجمهور الروضاوي على فريقهم وأشكر اللاعبين على وقفتهم المميزة.
المزيد من المقالات
x