عالمي «السعار».. التطعيم شرط لاستيراد وتصدير الحيوانات

عالمي «السعار».. التطعيم شرط لاستيراد وتصدير الحيوانات

الخميس ٣٠ / ٠٩ / ٢٠٢١
أكد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية م. عامر المطيري، أن الحملة التي أقامتها إدارة المحاجر، بالتعاون مع إدارة المختبرات، وإدارة الثروة الحيوانية، في اليوم العالمي لداء الكلب «السعار» بمبنى إدارة المحاجر، جاءت لتسليط الضوء على أهمية تلك المناسبات، وتثقيف المجتمع بذلك، وإيمانًا منها بأن هذه الأيام هي الوسيلة لجذب انتباه المجتمع بأهمية تلك المناسبة، ونشر الوعي والمسؤولية للوقاية من هذا المرض الخطير.

وأكد م. المطيري أن تطعيم الحيوانات أساسي لاستيراد وتصدير الحيوانات المنزلية لجميع الدول، وأن فرع الوزارة بالمنطقة يحرص على أن يقدم المختصون الاستشارات الفنية والطبية واستعراض الطرق الواجب اتباعها عند التعرض لهجمة مباغتة من الحيوانات المصابة.


فيما أوضح مدير إدارة المحاجر بالفرع د. طارق الأنصاري أن مرض داء الكلب يصيب الثدييات، وينتقل إلى الإنسان عن طريق عض من الحيوانات المصابة، وأن تلقيح الحيوانات المعرضة للمرض ضروري لمنع انتقاله إلى الإنسان.

وهيّأ فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية جميع الإمكانات في سبيل تطعيم الحيوانات المنزلية بلقاح داء السعار، وإرشاد المربين بخطورته وأهمية التطعيم للقضاء عليه، وتأتي هذه الفعاليات سنويا في إيجاد بيئة صحية وخالية من المرض.

وكان التفاعل من قِبَل المربين والمهتمين يزداد عاما بعد عام، ما يدل على أن هناك وعيًا من قبلهم، وأن الفعاليات السنوية قد أدت ثمارها في التوعية المجتمعية بضرورة التلقيح، وتم تطعيم جميع الحيوانات المشاركة بلقاح داء الكلب، إضافة إلى التطعيم الخماسي، وسحب عينات من الحيوانات المشاركة لفحصها بالمختبر.
المزيد من المقالات
x