تسمية «الدب السمين» في أكتوبر

تسمية «الدب السمين» في أكتوبر

الأربعاء ٢٩ / ٠٩ / ٢٠٢١
تُسابق الدببة البنية في ألاسكا الزمن، مع بدء فصل الخريف لالتهام أكبر كمية من سمك السلمون بغية زيادة وزنها لأقصى حد من أجل البقاء على قيد الحياة خلال فترة البيات الشتوي.

وفي متنزه كاتماي الوطني، يتنافس بعض هذه الدببة الضخمة أيضا ضمن أسبوع «الدب السمين»، وهو احتفال سنوي يقام في ألاسكا احتفاء بهذا الحيوان الذي يرمز للشراهة ووفرة الطبيعة.


وعلى مدار سبعة أيام بدءا من أمس، يشارك عشاق الحياة البرية في تصويت عبر الإنترنت لاختيار أسمن دب من بين 12 من أكثر الدببة البنية ضخامة في المتنزه والتي التُقطت لها صور ومقاطع مصورة في نهر بروكس الغني بسمك السلمون. وسيُعلن عن الفائز في الخامس من أكتوبر المقبل.

وتعد دببة كاتماي من بين أضخم الدببة في العالم، ويمكن أن يزداد وزنها ليصل إلى أكثر من 453 كيلوجراما بسبب ما تلتهمه من طعام في فصل الصيف. ويمكن لتلك الدببة أيضا أن تفقد ثلث وزنها أثناء البيات الشتوي.
المزيد من المقالات
x