وسادات تخنق الأطفال

وسادات تخنق الأطفال

الجمعة ٢٤ / ٠٩ / ٢٠٢١
أعلنت شركة «بوبي» الأمريكية سحب أكثر من 3 ملايين وسادة استرخاء لحديثي الولادة، بعد أن تم ربط المنتج بثماني حالات اختناق للرضع. ونقل موقع «بزفيد نيوز» عن «بوبي» قولها، إن قرار السحب ينطبق على جميع طرازات الشركة. ومن جهتها، قالت لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية في أمريكا: «ورد أن الرضع أصيبوا بالاختناق بعد أن وضعوا على ظهرهم أو جانبهم على وسادة الاستلقاء، ثم وجدوا على بطونهم». وأوضحت اللجنة أن الوفيات المبلغ عنها حدثت بين ديسمبر 2015 ويونيو 2020. ويجري تسويق المنتج الشهير على أساس أنه «وسادة دعم الطفل الوحيدة المصممة بشكل فريد، التي تمنح الراحة لطفلك». وكانت طرازات «بوبي» تباع في المتاجر وعبر الإنترنت في الولايات المتحدة وكندا، منذ يناير 2004 إلى غاية الأربعاء.

ونصحت الشركة الأشخاص، الذين يمتلكون هذه الطرازات بالتوقف عن استخدامها فورا والاتصال بـ«Boppy» لاسترداد الأموال.
المزيد من المقالات
x