قلة الإمدادات وتجدد شهية المخاطرة يدفعان النفط للصعود

قلة الإمدادات وتجدد شهية المخاطرة يدفعان النفط للصعود

الخميس ٢٣ / ٠٩ / ٢٠٢١
واصلت أسعار النفط مكاسبها، أمس، وصعدت بفعل نمو الطلب على الوقود وانخفاض أكبر من المتوقع في المخزونات الأمريكية، مع استمرار تأثر الإنتاج في خليج المكسيك بعد إعصارين.

كما تلقت السوق دعما أيضا من عودة الإقبال على الأصول المحفوفة بالمخاطر، مع تراجع المخاوف المتعلقة باحتمال تخلف شركة التطوير العقاري الصينية العملاقة «إيفرجراند» عن سداد التزاماتها والتداعيات المحتملة لذلك على ثاني أكبر اقتصاد في العالم.


وبحلول الساعة 05:52 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام غرب تكساس الوسيط 25 سنتا أو 0.4% إلى 72.48 دولار للبرميل، بينما زاد خام برنت 26 سنتا أو 0.3% إلى 76.45 دولار للبرميل.

وقفز الخامان 2.5% الأربعاء، بعد بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أظهرت انخفاض مخزونات الخام الأمريكية 3.5 مليون برميل إلى 414 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 سبتمبر، وهو أقل حجم مخزونات منذ أكتوبر 2010، في تراجع أكبر من توقعات المحللين.
المزيد من المقالات
x