الحوامل أكثر عرضة للإصابة بسلالة كورونا الجديدة

الحوامل أكثر عرضة للإصابة بسلالة كورونا الجديدة

الثلاثاء ٢١ / ٠٩ / ٢٠٢١
كشفت دراسة بحثية أجراها علماء معهد الهند للعلوم الطبية، أن نسبة أعلى من النساء الحوامل معرضات لخطر الإصابة بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا والإصابة بأمراض متوسطة إلى شديدة، وقالت الدراسة إن السلالة الجديدة قد تصيب نسبة أعلى من النساء الحوامل، ويمكن أن يصبن بأمراض متوسطة إلى شديدة، ما يؤكد الحاجة إلى الحصول على رعاية طبية فورية.

ووفقا للدراسة المنشورة في المجلة الهندية للبحوث الطبية، كانت المضاعفات الأكثر شيوعا هي الولادة المبكرة واضطرابات ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل، وقالت الدراسة إن الأمراض المصاحبة مثل فقر الدم والسل والسكري ارتبطت بزيادة خطر وفاة الأمهات عند النساء الحوامل وبعد الولادة المصابات بفيروس كورونا.


وحللت الدراسة الخصائص السريرية ونتائج الحمل للنساء المصابات بكورونا، المسجلات خلال الموجة الأولى من الجائحة في ولاية ماهاراشترا، واعتمد التحليل على بيانات من سجل PregCovid، وهي دراسة للنساء الحوامل والنساء في فترة ما بعد الولادة مع تشخيص مؤكد لفيروس كورونا.

وقال الباحثون: «يشير تحليلنا إلى أن فيروس كورونا قد يصيب نسبة أعلى من النساء الحوامل، وعند ظهور الأعراض يمكن أن تصاب نسبة كبيرة بأمراض متوسطة إلى شديدة، لذلك تحتاج النساء الحوامل المصابات بكورونا إلى عناية طبية فورية من على نظام الرعاية الصحية».
المزيد من المقالات
x