«صحاري وادي الدواسر».. لوحة طبيعية تأسر بجمالها القلوب

تحولت من مناطق قاحلة إلى حدائق غناء تجدد طاقات الزائرين

«صحاري وادي الدواسر».. لوحة طبيعية تأسر بجمالها القلوب

الثلاثاء ٢١ / ٠٩ / ٢٠٢١
تحوَّلت صحاري وسهول شمال محافظة وادي الدواسر من صحراء قاحلة إلى حدائق غناء، لترسم لوحة ومنظرًا خلابًا، يأسر بجماله القلوب، ويبعث في حضرته الأمل، ويجدد الطاقات لمن يزوره أو يعيش فيه، الأمر الذي جعل كثيرا من الأسر والأصدقاء والمعارف يتجهون لها في إجازة نهاية الأسبوع، وكلما حانت الفرصة ليقضوا أجمل الأوقات في أحضان الطبيعة بعيدا عن المدينة وصخبها.

ثوب أخضر


وترتدي صحاري شمال وادي الدواسر ثوبا أخضر اللون، بأعشاب وشجيرات مورقة، وأزهار ورياحين فوّاحة بأشكال مختلفة، بعد الأمطار التي شهدتها المحافظة في شهر يوليو الماضي.

هواة التصوير

وجعل جمال الصحاري هواة التصوير مع بواكير الصباح يبحثون عن اللقطات المميزة، كما بدأ مربو الثروة الحيوانية في التوجه لها، حيث الغذاء الذي يبحثون عنه من النصي والزهر والشرشر والشتيل لمواشيهم المختلفة.
المزيد من المقالات
x