تخفيف جزئي لإجراءات الإغلاق في نيوزيلندا

تخفيف جزئي لإجراءات الإغلاق في نيوزيلندا

الاثنين ٢٠ / ٠٩ / ٢٠٢١


أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردرن، تخفيف الإغلاق المفروض في أوكلاند، بصورة جزئية، إلا أنها حثت المواطنين في أكبر مدينة في البلاد، على البقاء في المنزل والالتزام بالتباعد الاجتماعي، في الوقت الذي تكافح الحكومة من أجل القضاء على تفشي إصابات سلالة "دلتا" المتحورة من فيروس كورونا.


و من المقرر أن تنتقل أوكلاند إلى مستوى التأهب رقم "3" في منتصف ليل الثلاثاء، مما سيسمح لبعض مؤسسات الأعمال بإعادة فتح أبوابها، مضيفة أنها ستظل عند هذا المستوى لمدة أسبوعين على الأقل، بينما ستكون باقي أنحاء البلاد عند المستوى رقم "2"، مما يتطلب التزام المواطنين بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة.

ويشار إلى أن هناك إغلاقا مفروضا في أوكلاند بالفعل منذ أكثر من شهر. وبينما أدى فرض القيود إلى الحد من تفشي الاصابات، إلا أنه مازالت هناك حالات جديدة يتم اكتشافها كل يوم.
المزيد من المقالات
x