التوتر يرفع ضغط الدم ويزيد خطر نوبات القلب

التوتر يرفع ضغط الدم ويزيد خطر نوبات القلب

الاحد ١٩ / ٠٩ / ٢٠٢١
كشفت دراسة حديثة أن ارتفاع مستويات التوتر يرفع ضغط الدم ويزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية، ووفقا للبحث الذي نُشر في دورية Circulation، مجلة جمعية القلب الأمريكية، عندما يستمر هرمون الإجهاد «الكورتيزول» في الزيادة بمرور الوقت، تكون أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية أو نوبة قلبية أو أمراض القلب.

وبحسب موقع CNN الأمريكي، قال طبيب القلب د. جلين ليفين، أستاذ الطب في كلية بايلور للطب الأمريكية، خلال رئاسته المؤتمر العلمي لجمعية القلب الأمريكية حول العلاقة بين الصحة العقلية وأمراض القلب: «التوتر والاكتئاب والإحباط والغضب والنظرة السلبية للحياة لا تجعلنا غير سعداء فحسب؛ بل تؤثر سلبا على صحتنا وطول العمر».


وأوضح ليفين: «نظرنا في جميع البيانات التي يمكن أن نجدها وخلصنا إلى أن عوامل الصحة النفسية السلبية مثل الإجهاد مرتبطة بشكل واضح بالعديد من عوامل الخطر القلبية الوعائية».

وأظهرت الدراسة أن المستويات المرتفعة من هرمونات التوتر مرتبطة بارتفاع ضغط الدم وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية لدى الأشخاص الذين لديهم ضغط الدم الطبيعي.
المزيد من المقالات
x