نائب أمير الشرقية : القيادة تدعم التعليم ومواكبته للتطورات العالمية

نائب أمير الشرقية : القيادة تدعم التعليم ومواكبته للتطورات العالمية

الاحد ١٩ / ٠٩ / ٢٠٢١
• الشرقية من أكثر المناطق التي حصل سكانها على اللقاح

أكد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بأن التعليم في المملكة يحظى باهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد الأمين "حفظهم الله"، من خلال الحرص على تنوع التخصصات وشمولها على مجالات تقنية ونوعية ومواكبة للتطورات العالمية وهذا ما تضمنته رؤية الوطن 2030 التي اصبحنا نرى نتائجها على أرض الواقع ولله الحمد.


جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بديوان الإمارة اليوم الأحد عبدالله بن محمد الربيش رئيس جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل.

وأطلع سمو نائب أمير المنطقة على سير العملية التعليمية في الجامعة وأشاد سموه بالإجراءات الاحترازية التي اتخذت للحد من انتشار فيروس كورونا مؤكداً بأن المنطقة الشرقية تعد من أكثر المناطق التي حصل سكانها على اللقاح ولله الحمد وهو مقدمة لعودة الحياة لطبيعتها إن شاء الله بالتزام الجميع بالإجراءات الاحترازية والتوجيهات الصادرة من الجهات الصحية.

ورفع الربيش شكره لسمو نائب أمير المنطقة الشرقية على دعمه للجامعة واهتمامه بمخرجات العلمية التعليمية مما كان له الأثر البالغ في تميز الجامعة ومخرجاتها.
المزيد من المقالات
x