ضيعها حمد الله.. العميد وقت الجد الله الله

ضيعها حمد الله.. العميد وقت الجد الله الله

الاتحاد

النصر


4-2-3-1

4-4-2

24

12

12

2

3

0

استعاد الاتحاد بريقه المفقود، وعاد للضرب بكل قوة، محققا انتصارا ثلاثيا على مضيفه النصر خلال المواجهة التي جمعتهما مساء أمس السبت على ملعب مرسول بارك بالرياض، ضمن منافسات الجولة الخامسة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

تقدم عبدالرحمن العبود للاتحاد عند الدقيقة الـ 11، لكن سلطان الغنام أعاد النصر للمواجهة بتسجيله هدف التعديل في الدقيقة الـ 38، ليضرب الاتحاد في الشوط الثاني بثنائية جاءت عن طريق كورونادو في الدقيقة الـ 64 وبرونو هنريكي في الدقيقة الـ 90.

وبهذه النتيجة رفع الاتحاد رصيده إلى 12 نقطة في صدارة الترتيب العام، فيما تجمد رصيد النصر عند 6 نقاط في المركز الثامن.

وسط هيجان جماهيري شهدته مدرجات استاد مرسول بارك، لم يترك نجوم الفريقين مجالا لعملية «جس النبض»، فبدأت الإثارة منذ انطلاق صافرة البداية، وكاد مهاجم النصر المغربي عبدالرزاق حمد الله يفتتح التسجيل مبكرا جدا بعدما خادع حارس الاتحاد البرازيلي مارسيلو غروهي، لكن الأخير تألق في تصحيح خطئه في الخروج ونجح في إبعاد الكرة لركلة ركنية ببراعة.

الرد الاتحادي لم يتأخر سوى دقيقتين فقط، حينما كان البرازيلي كورونادو قريبا من وضع الاتحاد في المقدمة، لولا براعة حارس النصر وليد عبد الله.

ووسط إغلاق المناطق الخلفية والاعتماد على الهجوم المرتد، تمكن عبد الرحمن العبود من وضع الاتحاد في المقدمة بتسجيله الهدف الأول عند الدقيقة الـ 10.

النصر لم يقف مكتوف الأيدي، فقد حاول مرارا تسجيل هدف التعديل، قبل أن ينجح سلطان الغنام في ذلك عند الدقيقة الـ 37 عقب متابعته المميزة لكرة تاليسكا المرتدة من الحارس الاتحادي.

بداية الشوط الثاني شهدت هدوءا من قبل الفريقين، قبل أن تشعل تمريرة تالسيكا التي وضعت عبد الرزاق حمد الله في انفراد تام مع المرمى الاتحادي عند الدقيقة الـ 56 المواجهة من جديد.

الاتحاد كاد أن يضيف الهدف الثاني عقب 3 دقائق فقط من انفرادية النصر الضائعة، لكن رأسية كورنادو ضلت طريق المرمى بعد عرضية مميزة من أحمد حجازي.

وفي الدقيقة الـ 63 كان البرازيلي كورونادو حاضرا لعرضية عبد الرحمن العبود، ليضعها بكل تألق في المرمى النصراوي معلنا عن تقدم الاتحاد بالهدف الثاني.

هجمة مرتدة مرسومة للعميد بعد 3 دقائق من الهدف الثاني، كادت تحسم المواجهة لمصلحته، لكن اللمسة الأخيرة خانت العبود هذه المرة، لتخرج كرته إلى ضربة مرمى لمصلحة النصر.

ووسط ضغط كبير جدا، احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لمصلحة النصر عند الدقيقة الـ 75، لكن مهاجمه المغربي عبد الرزاق حمد الله نفذها بكل رعونة ليتصدى لها الحارس الاتحادي غروهي بكل سهولة حارما النصر من هدف التعديل.

المدافع النصراوي عبد الإله العمري كاد يفعل ما لم يفعله المهاجمون، لكن كرته الرأسية الرائعة مرت بجوار القائم الاتحادي عند الدقيقة الـ 85، قبل أن يتعرض للطرد بعد ذلك بدقيقتين عقب إعاقته للمهاجم الاتحادي هارون كمارا.

ولم يتوان العميد في معاقبة النصر سريعا، حينما نجح برونو هنريكي في تسجيل الهدف الثالث عند الدقيقة الـ 90، بعد تمريرة فهد المولد التي وضعته في مواجهة الحارس النصراوي وليد عبد الله.

الاتحاد لم يكتف بثلاثية، فعاد لزيارة مرمى النصر للمرة الرابعة عن طريق هارون كمارا بتمريرة أخرى من فهد المولد في الدقيقة الـ 93، لكن حكم اللقاء كان له رأي آخر ليلغي الهدف بداعي التسلل.
المزيد من المقالات
x