عاجل

«دستورية» جنوب أفريقيا تؤيد إدانة زوما بازدراء القضاء

«دستورية» جنوب أفريقيا تؤيد إدانة زوما بازدراء القضاء

السبت ١٨ / ٠٩ / ٢٠٢١
رفضت المحكمة الدستورية في جنوب أفريقيا طلبا قدمه الرئيس السابق جاكوب زوما بمراجعة إدانته وحكم بالسجن 15 شهرا بحقه لانتهاكه أمر استدعاء للإدلاء بشهادته أمام لجنة قضائية تحقق في الفساد المالي خلال ولايته.

وقال قاضي المحكمة الدستورية، سيسي كامبيبي، في حكم صدر في جوهانسبرج أمس الجمعة: «إن زوما لم يستوف المتطلبات القانونية للحصول على نقض».


وجرى إيداع زوما (79 عاما) السجن في السابع من يوليو، ولكن سلطات السجن أطلقت سراحه في إفراج مشروط لأسباب طبية بعد أقل من شهرين، وهو قرار طعن عليه حزب المعارضة الرئيسي «التحالف الديمقراطي» أمام القضاء، وأثار سجن زوما مظاهرات في إقليمين، أسفرت عن مقتل 354 شخصا وعن نهب وتدمير آلاف الشركات.

ولا يزال زوما، وهو ضابط مخابرات سابق، من الفاعلين السياسيين ذوي النفوذ في جنوب أفريقيا وكانت قضيته اختبارا رئيسيا لقرار الحكومة بدعم سيادة القانون، وتولى جاكوب مقاليد الأمور في البلاد لنحو تسع سنوات، وشابت فترة ولايته فضائح حتى أجبره الحزب الحاكم على الاستقالة في 2018.

ويقول الرئيس الحالي سيريل رامافوسا: إن أكثر من 500 مليار راند (35 مليار دولار) سرقت من خزائن الدولة خلال ولاية سلفه.

ويواجه زوما أيضا اتهامات بتلقي رشى من تجار سلاح خلال تسعينيات القرن الماضي، ولكنه ينفي الاتهام.
المزيد من المقالات
x