عاجل

الموافقة على تأسيس «السيارات والدراجات النارية»

الموافقة على تأسيس «السيارات والدراجات النارية»

الخميس ١٦ / ٠٩ / ٢٠٢١
وافق وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، على تأسيس «جمعية السيارات والدراجات النارية» في الرياض، وتسجيلها رسمياً كجمعية أهلية.

وتهدف الجمعية التي تبنّى فكرتها عدد من المختصين والمهتمين برياضة السيارات والدراجات النارية، إلى تطوير مفهوم هذه الرياضة لدى أفراد المجتمع، وتقديم برامج وفعاليات رياضية في هذا المجال، والمشاركة في المهرجانات والمناسبات الرسمية والاجتماعية، وتعزيز ممارسة هواية السيارات والدراجات النارية بالأماكن المخصصة لها للحفاظ على هدوء المدينة.


من جانبه، أعرب رئيس مجلس إدارة الجمعية، المهندس عمار بن عبدالرحيم قاضي، عن بالغ شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله-، على اهتمامهما الكبير ودعمهما السخي لرياضة وشباب الوطن، مثمناً حرص ومتابعة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة للارتقاء بالرياضة السعودية بمختلف ألعابها، ومشيداً بالجهود المتواصلة من الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، للنهوض بعالم السيارات والمحركات.

وأضاف قاضي خلال الاجتماع الأول للجمعية الذي أقيم في الرياض بحضور أعضاء مجلس الإدارة والأعضاء المؤسسين، إن الموافقة على تأسيس الجمعية تعد محفزاً ودافعاً لتقديم كل ما يُمكن لتطوير رياضة السيارات والدراجات النارية، من خلال تسخير خبرات الأعضاء واهتمامهم الكبير بهذا المجال، في تقديم برامج ومبادرات متنوعة تنعكس بالفائدة والنفع على جميع المهتمين ومحبي هذه الرياضة، وتحقيق نقلة نوعية كبرى بالتعاون مع شركائنا في الجهات ذات العلاقة، وتحقيق الأهداف التي من أجلها أنشئت الجمعية.

وتضم الجمعية في مجلس إدارتها كلاً من: المهندس عمار بن عبدالرحيم قاضي (رئيساً)، المهندس عبدالله بن ناصر الكثيري (نائباً)، والأستاذ فيصل بن سلطان السديري (مشرفاً مالياً)، والأستاذ موسى بن عبدالله الرويلي (عضواً)، والأستاذ صالح بن عبدالله الراجحي (عضواً)، والأستاذ إبراهيم بن ناصر المهنا (عضواً)، والأستاذ محمد بن عبدالإله سلامه (عضواً).

كما ضمّت قائمة الأعضاء المؤسسين، إضافة لأعضاء مجلس الإدارة كلاً من: الدكتور محمد عبدالله باهبري، والأستاذ محمد بن دهش التويجري، والمهندس حمد بن إبراهيم اللحيدان، والأستاذ خالد بن أحمد بصفر، والأستاذ أحمد بن مازن مطبقاني، والدكتور بدر بن بهيشان المطيري، والدكتور فيصل بن محمد الشرعبي، والأستاذ حاتم بن حامد الحربي، والأستاذ بندر بن عبدالرحمن الجندول، والأستاذ ناصر بن محمود اندجاني، والأستاذ سعيد بن خلوفه الغامدي، والمهندس عمار بن ياسر حابس، والمهندس علي بن أحمد الشهري.
المزيد من المقالات
x