«إنفاذ»: مليار ريال قيمة استيفاء حقوق 1500 مستفيد في عامين

«إنفاذ»: مليار ريال قيمة استيفاء حقوق 1500 مستفيد في عامين

الأربعاء ١٥ / ٠٩ / ٢٠٢١
أكد الرئيس التنفيذي لمركز الإسناد والتصفية «إنفاذ» حسين الحربي، أن المركز استقطب خلال عامين من بدء أعماله نحو 1300منشأة تجارية، أسهمت في تصفية واستيفاء حقوق نحو 1500 مستفيد بقيمة تجاوزت المليار ريال.

جاء ذلك خلال ورشة عمل تعريفية عقدتها غرفة الرياض ممثلة باللجنة العقارية ومركز الإسناد والتصفية «إنفاذ» عن دور المركز وفرص الأعمال للقطاع الخاص والتي توفرها مشاريع التصفيات تحت إشراف المركز وذلك يوم أمس الثلاثاء بمقر الغرفة دعي إليها المختصين في جميع أنشطة قطاع الاعمال والمهتمين في الدخول والمنافسة على تلك المشاريع، وذلك بحضور نائب رئيس مجلس الادارة رئيس اللجنة العقارية بغرفة الرياض محمد المرشد، ورئيس لجنة التشريعات وبيئة الاعمال العقارية عبدالعزيز آل داود، ونائب الرئيس التنفيذي لمركز الإسناد والتصفية للتواصل المؤسسي صالح الشبيلي.


ودعا حسين الحربي المنشآت التجارية المتخصصة بالتقييم والتسويق وإدارة الأملاك وحراستها وحصرها وكذلك مكاتب الخدمات القانونية والمحاسبة والاستشارات إلى التسجيل كمزودي خدمة من خلال منصة المركز الإلكترونية.

وقدم نائب الرئيس التنفيذي لمركز الإسناد والتصفية للتواصل المؤسسي صالح الشبيلي، عرضا شدد فيه على أهمية إشراك الجهات المختصة فنيًّا من القطاع الخاص وخصوصاً المنشآت الصغيرة والمتوسطة منها بهدف توفير فرص متجددة للأعمال بشكل تنافسي وشفاف، الأمر الذي يساهم بدوره في تحقيق المستهدفات عن طريق رفع جودة تنفيذ مشاريع البيع والتصفية، وتعزيز رضاء المستفيدين وتعظيم الأثر الاجتماعي والاقتصادي من عمليات التصفية.

ويُعد مركز الإسناد والتصفية «إنفاذ» بيت الخبرة المختص في الإشراف على تصفية الأصول من العقارات والمنقولات حسب اللوائح والقواعد المعتمدة، والتي يُسند إليه بيعها من الجهات القضائية أو القطاع الخاص أو التركات الخاصة، وذلك من خلال تعيين المنشآت المتخصصة من القطاع الخاص عن طريق إجراءات المنافسات عبر منصتها الإلكترونية بكل شفافية وتنافسية.
المزيد من المقالات
x