المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

غير الملقحين أكثر عرضة للوفاة بـ11 مرة من كوفيد- 19

مركز السيطرة على الأمراض أكد أن حالات الاضطرار لدخول المستشفى والعدوى كانت أيضًا أعلى بكثير بين من لم يتلقوا التطعيم في ظل انتشار متحور دلتا

غير الملقحين أكثر عرضة للوفاة بـ11 مرة من كوفيد- 19

التقارير عززت استنتاجات الأبحاث السابقة بأن اللقاحات هي الأداة الأكثر فاعلية ضد كوفيد- 19، وأسرع طريقة للتغلب على الوباء



نظرًا لأن متحور دلتا أصبح مهيمنًا في الولايات المتحدة هذا الصيف، أظهرت البيانات أن الأمريكيين غير الملقحين كانوا أكثر عرضة للإصابة بالفيروس بـ 4.6 مرة، و10 أضعاف احتمال دخولهم المستشفى، و11 ضعفًا للوفاة من كوفيد- 19، مقارنة بالأشخاص الذين تم تطعيمهم.

وفي 3 دراسات، صدرت يوم الجمعة الماضي، تم تأكيد فعالية لقاحات كوفيد- 19 حتى ضد متحور دلتا شديد العدوى، وفحصت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها نتائج كوفيد- 19 بين المرضى الذين زاروا أقسام الطوارئ ومراكز الرعاية الطارئة، ومستشفيات المحاربين القدامى.

ووجدت إحدى الدراسات التي تتبعت المرضى في 5 مستشفيات المحاربين القدامى في جميع أنحاء الولايات المتحدة خلال الفترة بين 1 فبراير و6 أغسطس أن لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال كانت فعالة بنسبة 87 ٪ في منع دخول المرضى للمستشفيات المرتبط بكوفيد- 19، بما في ذلك أثناء زيادة دلتا. ووجدت الدراسة أن الفعالية انخفضت إلى 80٪ للمرضى الذين تزيد أعمارهم على 65 عامًا، بينما كانت اللقاحات فعالة بنسبة 95٪ للمرضى الأصغر سنًا.

دراسة أخرى فحصت أكثر من 600 ألف حالة في 13 ولاية ومدينة كبيرة، وفحصت فترتين زمنيتين في الربيع والصيف ووجدت انخفاضًا طفيفًا في فعالية اللقاح خلال الفترة التي أصبحت فيها دلتا السلالة السائدة في الولايات المتحدة، بدءًا من منتصف يونيو تقريبًا.

ووجدت الدراسة أنه قبل أن تصبح دلتا هي السلالة الأكثر انتشارًا، كانت تسبب 16 ضعفًا لعدد الوفيات بالأسبوع في المتوسط بين غير الملقحين، مقارنة بالذين تم تطعيمهم. وبعد أن استقر متحور دلتا، انخفضت هذه النسبة إلى 11 ضعف عدد الوفيات.

وشهد معدل الاستشفاء الأسبوعي والحالات انخفاضًا مشابهًا عند المقارنة بين فترتي ما قبل الدلتا وما بعدها، لكن الفرق في النتائج بين الأشخاص الذين تم تلقيحهم وغير الملقحين ظل صارخًا. وكان الأشخاص غير الملقحين أكثر عرضة للإصابة بالعدوى بمقدار 4.6 مرات مثل الذين تم تطعيمهم، و10 مرات أكثر عرضة للذهاب إلى المستشفى للعلاج من كوفيد- 19.

وقالت روشيل والينسكي، مديرة مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، في إفادة صحفية: «نرى المزيد من الأشخاص في المستشفى ممن تم تطعيمهم، لكنني أريد أن أكرر أنه لا يزال أكثر من 90٪ من الأشخاص الموجودين في المستشفى غير ملقحين».

وجدت دراسة ثالثة، فحصت تجارب ما يقرب من 33000 مريض زاروا المستشفيات ومراكز الرعاية العاجلة وأقسام الطوارئ في تسع ولايات من أجل كوفيد- 19، أن حماية اللقاحات من الاستشفاء كانت نحو 86 ٪ خلال فترة الدلتا، وهي نسبة تماثل المستوى الموجود قبل أشهر من هيمنة دلتا، على الرغم من أن فعالية اللقاح تضاءلت بين المرضى الذين تزيد أعمارهم على 75 عامًا.

وقال المسؤولون الفيدراليون إن التقارير عززت استنتاجات الأبحاث السابقة بأن اللقاحات هي الأداة الأكثر فاعلية ضد كوفيد- 19، وأسرع طريقة للتغلب على الوباء.

وقال أنتوني فوتسي، كبير المتخصصين في الأمراض المعدية في الولايات المتحدة: «إن أهم شيء يمكننا القيام به للحماية من أي سلالة هو التطعيم».

المزيد من المقالات
x