مكمل غذائي يعالج الصرع المقاوم للأدوية

مكمل غذائي يعالج الصرع المقاوم للأدوية

الاثنين ٠٢ / ٠٨ / ٢٠٢١
اكتملت أول تجربة سريرية لعلاج غذائي جديد للأطفال والبالغين المصابين بأشكال حادة من الصرع، والذي شارك في تطويره باحثو جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، واستنادًا إلى النظام الغذائي الكيتو، وفقًا لتقرير لصحيفة neuroscience، وهو مادة غذائية جديدة عن طريق الفم تعتمد على النظام الغذائي الكيتو لعلاج النوبات بنسبة تصل إلى 50٪ لدى الأطفال والبالغين المصابين بالصرع المقاوم للأدوية.

وكشفت الدراسة، المنشورة في Brain Communications، قام الأطباء بتقييم استخدام العلاج وهو مكمل غذائي سائل عن طريق الفم.


ويتكون نظام الكيتو دايت من نسبة عالية من الدهون ومنخفضة الكربوهيدرات واستهلاك كافٍ للبروتين ويحاكي حالة الصيام، مما يغيّر عملية التمثيل الغذائي لاستخدام دهون الجسم كمصدر أساسي للطاقة. ويُعرف هذا التحول من الكربوهيدرات إلى الدهون كوقود للجسم باسم الكيتوزية.

ويستخدم على نطاق واسع لعلاج الصرع المقاوم للأدوية، ومع ذلك، فإن النظام الغذائي شديد التقييد، والذي يمكن أن يسبب الإمساك وانخفاض نسبة السكر في الدم ومشاكل في المعدة، يمكن أن يكون له امتثال ضعيف وغير مناسب للجميع، ومن المعروف أيضًا أن بعض مكملات داء السكري غير شهية.

ويعتمد العلاج الجديد على النتائج الجديدة التي توصل إليها باحثو جامعة كاليفورنيا، الذين اكتشفوا آلية أساسية مختلفة لشرح سبب فعالية هذا النظام الكيتو في مكافحة الصرع وفي تطوير علاج جديد، سعى الباحثون أيضًا إلى تقليل الآثار الجانبية الضارة التي يسببها نظام الكيتو.
المزيد من المقالات
x