شيفتشينكو ينهي مسيرته مع منتخب أوكرانيا

شيفتشينكو ينهي مسيرته مع منتخب أوكرانيا

الاحد ٠١ / ٠٨ / ٢٠٢١
ترك أندريه شيفتشينكو منصبه كمدرب لمنتخب أوكرانيا لكرة القدم اليوم الأحد، لينهي مسيرته مع الفريق التي استمرت خمسة أعوام، عقب انتهاء عقده.

تم تصعيد شيفتشينكو 44/ عاما/ من منصبه كمساعد ليتولى قيادة المنتخب الأوكراني الأول في يوليو .2016


بعد أن غاب عن التأهل لكأس العالم 2018 في روسيا، قاد شيفتشينكو بلاده لنهائيات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) المؤجلة، حيث صعد بالفريق لدور الثمانية للمرة الأولى في المسابقة القارية.

ورغم ذلك، أعلن مهاجم ميلان الإيطالي السابق اليوم أنه لن يمدد عقده للبقاء في منصب مدرب المنتخب الأوكراني.

وكتب شيفتشينكو على حسابه الخاص بتطبيق إنستجرام "اليوم انتهى عقدي مع الاتحاد الأوكراني لكرة القدم. لقد أمضيت خمس سنوات مع المنتخب الوطني".

أوضح شيفتشينكو "لقد كان العمل الجاد هو الذي أثبت أننا قادرون على لعب كرة القدم الحديثة. أنا ممتن لرئيس اتحاد الكرة الأوكراني واللجنة التنفيذية للاتحاد لإتاحة الفرصة لي للعمل مع منتخب أوكرانيا الوطني".

وتابع المدرب الأوكراني "أنا ممتن لكل لاعب، كل شخص ساعد وشارك في الفريق. شكرا جزيلا لجميع الجماهير على دعمهم وانتقادهم".

واضاف "معا، تمكنا من إظهار أن كرة القدم لدينا يمكن أن تكون تنافسية ومنتجة ومثيرة. مع الإيمان بأوكرانيا".

وقد صعد منتخب أوكرانيا للأدوار الإقصائية لأمم أوروبا الأخيرة، بعدما تواجد ضمن أفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث بالمجموعات الست في الدور الأول للبطولة، ليتأهل إلى دور الثمانية بعد فوزه 2 / 1 على السويد بعد التمديد في دور الستة عشر.

ورغم ذلك، انتهى مشوار أوكرانيا في اليورو بخسارة ساحقة في دور الثمانية صفر / 4 أمام منتخب إنجلترا، الذي خسر نهائي البطولة.
المزيد من المقالات
x