العاهل المغربي يدعو الجزائر إلى العمل سوياً لتحسين العلاقات

العاهل المغربي يدعو الجزائر إلى العمل سوياً لتحسين العلاقات

الاحد ٠١ / ٠٨ / ٢٠٢١


دعا العاهل المغربي الملك محمد السادس، الجزائر للعمل سوياً دون شروط من أجل بناء علاقات ثنائية أساسها الثقة والحوار وحسن الجوار.


وقال في خطاب بمناسبة توليه مهام الحكم في بلاده إن الوضع الحالي للعلاقات المغربية الجزائرية "لا يرضينا وليس في مصلحة شعبينا وغير مقبول من طرف عديد من الدول ".

ودعا العاهل المغربي، الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون "إلى العمل سوياً في أقرب وقت يراه مناسباً لتطوير العلاقات الأخوية التي بناها الشعبين المغربي والجزائري عبر سنوات من الكفاح المشترك".

وعبر عن قناعته أن الحدود المفتوحة هي الوضع الطبيعي بين بلدين جارين وشعبين شقيقين، مضيفاً أنه ليس هناك اي منطق معقول يمكن أن يفسر الوضع الحالي لأن الأسباب التي كانت وراء إغلاق الحدود أصبحت من الماضي.

وأكد "أن الشر والمشاكل لن تأتي للجزائر من بلادي أو أي خطر أو تهديد لأن ما يمس الجزائر يمسنا وما يصيبكم يضرنا "، مشدداً على أن أمن الجزائر واستقرارها من أمن واستقرار المغرب.

وقال الملك محمد السادس إن البلدين يعانيان معاً من ذات المشاكل المتصلة بالهجرة والتهريب والاتجار بالبشر، مشيراً إلى أن العمل سوياً سيحد من نشاط المجموعات الإجرامية ويجفف منابعها.
المزيد من المقالات
x