توهجات براقة خلف ثقب الفضاء الأسود

توهجات براقة خلف ثقب الفضاء الأسود

الخميس ٢٩ / ٠٧ / ٢٠٢١
رصد علماء فلك ضوءًا خلف ثقب أسود عملاق في الفضاء، لأول مرة في التاريخ.

وتمكن العلماء من رصد توهجات برّاقة من أشعة سينية، انفجرت من ثقب أسود هائل، بمركز مجرة تبعد 800 مليون سنة ضوئية عن مركز المجرة.


وتعليقًا على الاكتشاف، قال عالم الفضاء والمؤلف المشارك في البحث الذي نشر بمجلة «نيتشر» العلمية، روجر بلاندفورد: «منذ خمسين عامًا، عندما بدأ علماء الفيزياء الفلكية في التكهن بكيفية تصرف المجال المغناطيسي بالقرب من الثقوب السوداء، لم تكن لديهم فكرة أنه في يوم من الأيام قد يكون لدينا تقنيات لمراقبة هذا مباشرة ورؤية نظرية النسبية العامة لأينشتاين في حالة تطبيق عملي».

ومن جانبه، قال عالم الفيزياء الفلكية في جامعة ستانفورد، دان ويلكنز: «أي ضوء يدخل إلى هذا الثقب الأسود لا يخرج، لذلك لا ينبغي أن نكون قادرين على رؤية أي شيء خلفه»، مضيفًا: «تمكُّننا من رؤية الضوء يرجع إلى انحنائه وتعديل الحقول المغناطيسية حول نفسه، بحيث استطعنا رصده خلف الثقب الأسود».
المزيد من المقالات
x