"سترة الحفناوي" تزين المتحف الأولمبي

"سترة الحفناوي" تزين المتحف الأولمبي

الخميس ٢٩ / ٠٧ / ٢٠٢١
أهدى السباح التونسي والبطل الأولمبي أحمد أيوب الحفناوي سترة السباحة التي ارتداها خلال فوزه بالميدالية الذهبية الأولمبية إلى اللجنة الأولمبية الدولية لوضعها في المتحف الأولمبي بسويسرا.

وتوج الحفناوي 18 عاما، قبل أيام بالميدالية الذهبية لسباق 400 متر حرة في دورة الألعاب الأولمبية الحالية (طوكيو 2020).


وهذه هي المرة الأولى التي تطلب فيها اللجنة الأولمبية الدولية من أي رياضي تونسي الزي الذي يفوز به بميدالية أولمبية لوضعه بالمتحف الأولمبي.

وجاء تسليم سترة السباحة إلى مسؤولي اللجنة الأولمبية الدولية خلال حفل بسيط أقيم في المسبح الذي توج فيه الحفناوي بالميدالية الذهبية ووذلك في حضور بعض مسؤولي الاتحاد الدولي للسباحة (فينا).

المزيد من المقالات
x