الفلبين تقرر تخفيف قيود كورونا رغم ارتفاع الإصابات

الفلبين تقرر تخفيف قيود كورونا رغم ارتفاع الإصابات

الخميس ٢٩ / ٠٧ / ٢٠٢١


قررت السلطات الفلبينية ،اليوم الخميس، أنها ستبقى على قيود مخففة لاحتواء فيروس كورونا في العاصمة، وذلك على الرغم من ارتفاع حالات الاصابة بالفيروس بسبب سلالة دلتا.


ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المتحدث الرئاسي هاري روكي القول في بيان اليوم الخميس إن منطقة مترو مانيلا، التي تمثل ثلث الاقتصاد، ستبقى قيد الحجر الصحي المجتمعي العام، مع تطبيق قيود مشددة من الأول حتى 15 أغسطس المقبل.

ووفقا لهذه الإجراءات، ستعمل معظم الأعمال التجارية بعدد محدود من العاملين.

وكان الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي قد قال أمس الأربعاء إنه يجب أن يتجنب غير الحاصلين على التطعيم الخروج، كما طالب المسؤولين المحليين بإعادة من وصفهم بـ " ناشري العدوى" لمنازلهم.

وأضاف أنه يجب تطعيم من يريدون الحصول على التطعيم حتى إذا كانوا ليسوا مدرجين في قائمة من لهم الأولوية.

وكانت وزارة الصحة قد قالت أمس الأول الثلاثاء إن حالات الاصابة بالفيروس في العاصمة ارتفعت مجددا خلال الأسابيع الماضية، وربما تصل إلى 11 ألف حالة يوميا بحلول نهاية أيلول/سبتمبر المقبل، في حال لم يتبع المواطنون قواعد ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماع
المزيد من المقالات
x