مواطنة تحقق رغبة ابنة أختها في الحج

مواطنة تحقق رغبة ابنة أختها في الحج

أدت فريضة الحج عندما كانت صغيرة في مرحلة الطفولة مع ذويها، وعندما تقدم بها العمر ظلت تدعو الله تعالى أن يكتب لها أدء فريضة الحج مع تقدمها في العمر.

تقول الحاجة شريفة أمان محمد من سكان مكة المكرمة لـ «اليوم»: عندما فتحت وزارة الحج الموقع للتسجيل بادرت بالتسجيل أنا وابنة أختي، ولله الحمد تمت الموافقة علي لمطابقة الشروط على حالتي وتم رفض ابنة أختي، وجرى تسجيلها مرة أخرى على أن تكون مرافقة معي، وتمت الموافقة وأتينا للحج معا ولله الحمد.


وتقدمت الحاجة شريفة، بالشكر للقيادة الرشيدة التي وفرت كافة الإمكانات التي سهلت الحج على الجميع مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لضمان سلامة وصحة ضيوف الرحمن. وقالت: لا شك أن ما يقوم به أبناء الوطن من جهود لخدمة ضيوف الرحمن أمر مشرف.
المزيد من المقالات
x