«الصحة»: لا إصابات بـ«كورونا» أو أمراض مؤثرة بين ضيوف الرحمن

«الأمن»: ضبط 356 مخالفاً منذ بداية المناسك

«الصحة»: لا إصابات بـ«كورونا» أو أمراض مؤثرة بين ضيوف الرحمن

الأربعاء ٢١ / ٠٧ / ٢٠٢١
أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د.محمد العبدالعالي أن جميع المنشآت الصحية تواصل تقديم خدماتها لضيوف الرحمن في المشاعر المقدسة، والحالة الصحية للحجاج مطمئنة ولم تسجل أي إصابة بـ«كوفيد-19»، أو أي أمراض أخرى مؤثرة على الصحة العامة.

جاهزية عالية


وأشار خلال المؤتمر الصحفي لحج 1442هـ، الذي عُقد يوم أمس بمشاركة المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب، والمتحدث الرسمي لوزارة الحج والعمرة م.هشام عبدالمنعم سعيد، إلى أن الخدمات العلاجية المقدمة في الحج منذ بدء مناسك حج هذا العام تتمثل في 651 حاجا راجعوا العيادات وتم تنويم 26 حالة وراجع 396 حاجا أقسام الطوارئ، فيما أصيب 37 حاجا بالإجهاد الحراري وتم التعامل مع كافة الحالات وفق الحالة الصحية لكل حاج، وتم إجراء 6 عمليات قسطرة قلبية ناجحة حتى الآن، والجاهزية عالية لكافة المنشآت الصحية.

تطوع صحي

ولفت إلى أن العمل التطوعي متاح في موسم الحج وهناك تطوع صحي ممنهج ووفق ضوابط مهنية وتدريبية وإشراف على كافة المهام المقدمة من قبل المتطوعين، وشارك المئات من المتطوعين في موسم حج هذا العام.

تدابير وقائية

وأوضح أن العزل الذي يتم تطبيقه سواء قبل أو بعد موسم الحج تم تقييمه من قبل المختصين ويعتمد على حالات فريدة، وفيما يتعلق بالحاصلين على الجرعتين نشدد على الاستمرار في تطبيق الإجراءات الاحترازية والتقيد بها منعا للانتشار وتفشي العدوى، للأشخاص غير المحصنين، مشدداً على أهمية الاستمرار في تطبيق التدابير الوقائية خصوصاً في أيام العيد لجميع أفراد المجتمع والابتعاد عن التجمعات والتباعد المكاني وارتداء الكمامات.

خطط أمنيةمن جهته، قال المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب، إن حجاج بيت الله الحرام أدوا مناسكهم بطمأنينة بعد وقوفهم في مشعر عرفات مروراً بمشعر مزدلفة وأداء طواف الإفاضة ورمي جمرة العقبة بيسر وسهولة، وبذلك تمت الخطط الأمنية للمرحلتين الأولى والثانية على أكمل وجه، وتتم الآن مباشرة المرحلة الثالثة بإقامة الحجاج في مشعر منى وفق الخطط الموضوعة، فيما تستمر الجهات المعنية بأداء مهامها بكل يسر وسهولة لخدمة ضيوف الرحمن حتى مغادرتهم، مشيراً إلى أنه تم ضبط 356 مخالفاً من الذين حاولوا الوصول للمشاعر المقدسة والمسجد الحرام، وتم تطبيق الأنظمة والعقوبات المقررة بهم، لافتاً إلى الإجراءات سينتهي العمل بها من حيث المنع مع نهاية يوم الثالث عشر من شهر ذو الحجة.

جداول تفويجومن جانبه، أضاف المتحدث الرسمي لوزارة الحج والعمرة م.هشام سعيد، إن الحجاج يقضون الآن أيام التشريق بعد أداء مناسكهم وتمكينهم من رمي الجمرات وفق الجداول المخصصة لذلك، واستخدام النقل الترددي الآمن وعودتهم حسب التنظيم المعد لذلك، وينعمون بأداء باقي مناسك الحج بكل يسر وسهولة، مشيراً إلى أن خطط التعجل تكون حسب رغبات الحجاج، لافتا إلى وجود جداول تفويج لمن يرغب في ذلك، إضافة إلى استمرار تقديم الخدمات لغير المتعجلين مع التنسيق من شركات الخدمة من مقدمي الخدمات لحجاج الداخل.

651 حاجا راجعوا العيادات و37 أصيبوا بالإجهاد الحراري

مشاركة المئات من المتطوعين وفق ضوابط مهنية وتدريبية

استخدام النقل الترددي الآمن وخطط لتفويج المتعجلين
المزيد من المقالات
x