.. دم وانتحار!

.. دم وانتحار!

الثلاثاء ١٣ / ٠٧ / ٢٠٢١
ولادة التعصب في أراضي الإنجليزية بدأت في 1888، حيث كان نادي بيرنلي أحد المؤسسين، ويمتلك النادي واحدًا من أشهر روابط الهوليغانز في البلاد وهم «Suicide Squad»، واشتهرت بالغرفة الانتحارية نتيجة اندفاع أعضائها للقتال في عقر دار الخصوم، مولدة الكثير من أعمال الشغب في ميادين كرة القدم التي سجلت العديد من الحوادث التي ستظل في ذاكرة الكثيرين لحظات لا يمكن للإنسان نسيانها فقد سببت الألم للكثيرين، لحظات لا تخلو من الحدة والتعصب في لندن عبر التاريخ.

ماكني بعد سبع سنوات يكسر كلام القاضي


في موسم 2003 وعقب مباراة بيرنلي ضد نوتنغهام فورست حدثت الفاجعة بقتل صبي في السابعة عشرة من عمره، أدين فيه أحد أعضاء هوليغانز بيرنلي واسمه أندرو ماكني وهو صبي آخر في التاسعة عشرة من العمر! وفي المحاكمة قال القاضي نصًا إن حادثة القتل لم يكن لها أي سبب سوى أن القاتل والضحية ينتميان إلى ناديي كرة قدم مختلفين! وحُكم على ماكني بالسجن 7 سنوات وبالمنع من دخول ملاعب كرة القدم لمدة 10 سنوات وبعد خروجه من السجن عاد ماكني كاسرًا كلام القاضي وقتل مشجعًا آخر.

معركة إنجليزية في 2003

في عام 2003 توجهت الشرطة نحو ملعب مباراة إنجلترا وتركيا في تصفيات يورو 2004، على أنه قتال يدور بين الهوليغانز الإنجليز وبين الهوليغانز الأتراك. ولكن ما وجدته الشرطة حينها قتال إنجليزيين بين جماهير الديربي مدينة نيوكاسل وسندرلاند.

600 مصاب في 1985

باتت جريمة إستاد هيسيل في بلجيكا إحدى أبشع الجرائم التي فعلتها عصابات الهوليغانز عبر التاريخ في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 1985 بين ناديي يوفنتوس الإيطالي وليفربول الإنجليزي قبيل المباراة هاجم الهوليغانز الإنجليز مشجعي اليوفي، وهو ما اضطرهم إلى الهروب ما تسبب بسقوط أحد الجدران ومقتل 32 مشجعا على الفور وإصابة نحو 600 شخص.

البحر شاهد على التعصب الإنجليزي

ما حدث بعد نهائي ويمبلي في 11 يوليو الحالي كارثة غير طبيعية بعد رمي أحد المشجعين في البحر بعد خسارة الإنجليز من الطليان، كما تم التهجم على الجماهير الإيطالية، وكذلك العنصرية التي تمت بين الإنجليز بعد إضاعة ساكا طريق الشباك وركلة الانتصار التي كانت تساوي مجدًا للإنجليز.

1888

بدأت أعمال الشغب

600

إصابة في أكبر حادثة 1985

32

مشجعا تم قتلهم حادثة 1985

2003

مباراة إنجلترا وتركيا شهدت صراعا إنجليزيا

10

سنوات منع فيها ماكني من دخول الملاعب

11

يوليو 2021 عادت أعمال الشغب بعد الخسارة من إيطاليا
المزيد من المقالات
x