أول ضربة شمس إسبانية تصيب بولنديا

أول ضربة شمس إسبانية تصيب بولنديا

الاثنين ١٢ / ٠٧ / ٢٠٢١
قالت طوارئ مدريد، إن رجلا معاقا «45 عاما» يحمل الجنسية البولندية في حالة خطيرة بعد إصابته بضربة شمس أثناء سفره على كرسي متحرك كهربائي في فاليكاس، حيث كان بمفرده عندما سقط على الأرض بعد إصابته بدوار الحر، وكانت درجة حرارة الجسم أكبر من 40 درجة.

وأشارت صحيفة «الموندو» إلى أن هذه أول حالة إصابة بسبب ارتفاع درجات الحرارة، في الوقت الذي تتنامى فيه المخاوف من تكرار سيناريو كندا، وسقوط المئات من الوفيات بسبب ارتفاع درجات الحرارة.


انتقلت سيارة إسعاف إلى الطوارئ وتمكنت من تبريد المريض بمختلف الأمصال الباردة، بعد أن استقرت حالته، نقل إلى مستشفى جريجوريو مارانيون.
المزيد من المقالات
x