إنجلترا تتطلع للمربع الذهبي عبر أوكرانيا

إنجلترا تتطلع للمربع الذهبي عبر أوكرانيا

السبت ٠٣ / ٠٧ / ٢٠٢١
عندما ذهب فريق المدرب جاريث ساوثجيت لمواجهة ألمانيا في دور الستة عشر، كانت تلاحقه ذكريات الفشل التاريخي بلا هوادة ضد غريمه والخوف من تكرار الأمر، لكن الآن من المتوقع أن تفوز إنجلترا على أوكرانيا في روما في دور الثمانية ببطولة أمم أوروبا لكرة القدم اليوم السبت.

ولا يقتصر ترشيح إنجلترا على وسائل الإعلام والجماهير المنتشين بالفوز على ألمانيا الثلاثاء الماضي في ويمبلي، فأي تحليل موضوعي للفريقين سيصل إلى النتيجة ذاتها.


فإنجلترا تحتل التصنيف الثالث عالميا فيما تأتي أوكرانيا في المركز 24، كما يبلغ متوسط سعر اللاعب في المنتخب الإنجليزي 57.8 مليون يورو مقابل 6.6 مليون يورو للاعب في أوكرانيا.

ويقدر ثمن هاري كين قائد إنجلترا بأكثر من 100 مليون يورو، بينما يبلغ سعر أولكسندر زينتشنكو أبرز لاعبي أوكرانيا أقل من ربع هذا المبلغ.

وفي دور المجموعات لم تخسر إنجلترا وتصدرت مجموعتها، بينما خسرت أوكرانيا مرتين وكان الفريق الوحيد المتأهل ضمن أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث الذي حصد ثلاث نقاط. وتلعب أوكرانيا للمرة الأولى دور الثمانية في بطولة أوروبا، بينما هذه المرة هي السادسة لإنجلترا.

واهتزت شباك أوكرانيا ست مرات في أربع مباريات، بينما ما زالت شباك إنجلترا نظيفة، وفي سبع مواجهات بينهما انتصرت إنجلترا أربع مرات مقابل فوز واحد لأوكرانيا.

وستكون إنجلترا تحت الضغط إذ إن الهزيمة ستعني أنها كانت مشاركة فاشلة لها علمًا بأنها ستترك ملعب ويمبلي في هذه المباراة وتتجه إلى الاستاد الأولمبي في العاصمة روما أمام عدد أقل من جماهيرها.

التشيك والدنمارك.. مواجهة خارج التوقعات

وفي الدور نفسه، يلتقي اليوم المنتخب الدنماركي مع نظيره التشيكي على ملعب باكو الأولمبي بأذربيجان.

ويستعد المهاجم يوسف بولسن للمشاركة مع المنتخب الدنماركي في المواجهة أمام التشيك بعد تعافيه من الإصابة.

وغاب بولسن «27 عاما» عن المباراة التي فاز فيها المنتخب الدنماركي على نظيره الويلزي برباعية نظيفة في دور الستة عشر؛ لمعاناته من تمزق عضلي ونجح بديله كاسبر دولبرج في تسجيل هدفين.

وقال بولسن: «أنا بخير، من المخطط أن أتدرب بشكل كامل كي أكون جاهزًا للمباراة».

في المقابل، تعافى فلاديمير داريدا قائد المنتخب التشيكي من مشكلة لم يجر الإعلان عنها خلال الأيام الماضية.

وغاب داريدا عن منتخب بلاده في المباراة التي انتهت بالفوز على هولندا 2-0 يوم الأحد الماضي في دور الستة عشر، لكنه قد يشارك الليلة.

ورفض المنتخب التشيكي الإعلان عن مشكلة لاعب خط وسطه داريدا «تقديرا واحتراما للاعب الذي لم يكن يرغب في ذلك».

كذلك عاد لاعب الظهير الأيسر يان بوريل إلى تدريبات المنتخب التشيكي في براغ بعد تعافيه من إصابة بسيطة.

يذكر أن خطط تأجير طائرة لنقل الجماهير التشيكية إلى مدينة باكو قد ألغيت؛ بسبب غياب الأطراف المهتمة بجدية، بالإضافة لارتفاع التكاليف، بجانب قيود فيروس كورونا.

المزيد من المقالات
x