الأمم المتحدة قلقة من الوضع الإنساني في « تغيراي» 

 الأمم المتحدة قلقة من الوضع الإنساني في « تغيراي» 

الثلاثاء ٢٩ / ٠٦ / ٢٠٢١


أعرب العاملون في المجال الإنساني بالأمم المتحدة عن قلقهم، تجاه الوضع غير المؤكد في منطقة ‏تيغراي التي دمرها الصراع في إثيوبيا على الرغم من دعوة الحكومة لوقف إطلاق النار، مسلطين الضوء ‏على الظروف الشبيهة بالمجاعة المستمرة هناك واحتمال تفشي الأمراض.‏


وقال المتحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بوريس تشيشيركوف، في بيان صحفي اليوم: لقد ‏رأينا التقارير التي وصلت والمفوضية قلقة للغاية بشأن التطورات الأخيرة داخل تيغراي، ولا سيما في ‏العاصمة ميكيلي، على الرغم من أننا نشعر بالامتنان لأن جميع موظفينا آمنون وقد تأكدنا من‏ مصيرهم، إلا أننا نشعر بالقلق تجاه عدم وجود اتصالات حيث إن شبكات الطاقة الكهربائية وشبكات ‏الهاتف لا تعمل.‏

وأوضح أن ذلك أدى إلى زيادة صعوبة عمل موظفينا وإيصال المساعدة الإنسانية، مناشداً جميع أطراف ‏النزاع بالالتزام بالقانون الدولي لحماية المدنيين، بمن فيهم الأشخاص الذين نزحوا ولضمان استمرار ‏العاملين في المجال الإنساني في ممارسة واجباتهم والوصول إلى أكبر عدد ممكن من الناس الذين هم ‏بحاجة إلى مساعدة حيوية في الوقت الحالي.‏
المزيد من المقالات
x