اليأس يقتل صائد الفيروسات

اليأس يقتل صائد الفيروسات

الجمعة ٢٥ / ٠٦ / ٢٠٢١
قال محامي المطور التكنولوجي جون مكافي، إن موكله البريطاني المولد الأمريكي الجنسية، مات منتحرًا في سجن بمدينة برشلونة أمس الأول، بعدما أصدرت المحكمة العليا الإسبانية قرارًا بتسليمه إلى الولايات المتحدة لمحاكمته في اتهامات بالتهرب الضريبي.

وقال خافيير فيلابا محامي مكافي، إن رائد برامج الحماية من الفيروسات الإلكترونية شنق نفسه بعدما أجهز عليه الإحباط بعد تسعة أشهر أمضاها في السجن.


يذكر أن مكافي قال الشهر الماضي خلال جلسة إنه مع بلوغه هذه السن سيقضي باقي عمره في السجن إذا أدين في الولايات المتحدة، وأضاف: «أتمنى أن ترى المحكمة العليا الإسبانية مدى هذا الظلم»، وتابع: «تريد الولايات المتحدة أن تجعلني عبرة».

وهرب مكافي من السلطات الأمريكية لسنوات، قضى بعضها على متن يخت ضخم، وواجه اتهامًا في ولاية تنيسي بالتهرب الضريبي، كما وُجهت إليه تهمة الاحتيال في مجال العملات المشفرة في نيويورك.
المزيد من المقالات
x