مدرب أسكتلندا: أنا فخور رغم الخروج

مدرب أسكتلندا: أنا فخور رغم الخروج

الخميس ٢٤ / ٠٦ / ٢٠٢١
قال ستيف كلارك المدير الفني للمنتخب الأسكتلندي لكرة القدم، إنه يشعر بالفخر رغم خروج الفريق من دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، وهي أول نهائيات لبطولة كبيرة تشارك فيها أسكتلندا خلال 23 عامًا.

وودع المنتخب الأسكتلندي منافسات البطولة بعدما خسر أمام نظيره الكرواتي 1 - 3 في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات دور المجموعات.


وقال كلارك «57 عامًا» إنه يعتقد أن التفاوت في الخبرة بالبطولة الأوروبية بين المنتخبين، كان عاملا حاسما في خروج المنتخب الأسكتلندي من دور المجموعات.

وأضاف: «أنا فخور باللاعبين، وبحقيقة أنهم نجحوا في الوصول إلى هنا (النهائيات) للمرة الأولى خلال 23 عامًا، هذا كان شيئًا مهمًا لأسكتلندا وكذلك لهذه المجموعة من اللاعبين».
المزيد من المقالات
x