جبل "السودة" بعسير.. خضرة طول العام

جبل "السودة" بعسير.. خضرة طول العام

الثلاثاء ٢٢ / ٠٦ / ٢٠٢١


تشهد متنزهات منطقة عسير هذه الأيام توافد أعداد كبيرة من المواطنين والمقيمين الذين يستمتعون بجمال الطبيعة واعتدال درجات الحرارة .


وفي قمة جبل "السودة" الذي يبعد عن مدينة أبها بحوالي 20 كيلو مترا ، تم رصد جانبا من البرنامج السياحي لبعض المواطنين والمقيمين الذي يقضون أمتع الأوقات في ظلال أشجار "العرعر" التي تعتبر من أكثر الأشجار انتشاراً على سفوح جبال السروات، خاصة الأجزاء الأكثر ارتفاعا في منطقة عسير كجبال السودة ومتنزه السحاب الذي يرتفع عن سطح البحر حوالي 3000 متر، وهي من أهم عوامل الجذب السياحي في المنطقة نظراً لاخضرارها على مدار العام، وتشكيلها غطاء نباتي يجمع بين الجمال والظل.

كذلك تمثل المسارات السياحية التي تنساب وسط الطبيعة الخضراء في "السودة" خيارا سياحيا جاذبا لجميع فئات المجتمع وخاصة العائلات ، حيث تتوزع قوافل هواة رياضة المشي على مدى البصر ابتداء من كبار السن إلى الشباب والأطفال .

في معظم أيام الصيف تشهد مرتفعات عسير أمطارا متواصلة تزيد المتنزهات الطبيعية جمالا وجاذبية ، فيحرص زوارها على توثيق تلك اللحظات الفريدة عبر هواتفهم المحمولة أو الكاميرات الاحترافية .

وتعتبر متنزهات " السودة" و" السحاب" و" الحبلة" و" دلغان" من أعرق وأشهر المتنزهات الصيفية في منطقة عسير ، وتشتهر باتساع مساحاتها ونقاء هواءها مما يجعلها مناسبة للتنزه المتوافق مع الاجراءات الصحية الاحترازية للحد من انتشار فايروس" كوفيد -19 "
المزيد من المقالات
x