أمير الشرقية خلال تدشين الواجهة البحرية بـ «سيف الدمام»: القطاع الخاص يسهم في خدمة المجتمع

أمير الشرقية خلال تدشين الواجهة البحرية بـ «سيف الدمام»: القطاع الخاص يسهم في خدمة المجتمع

الاثنين ٢١ / ٠٦ / ٢٠٢١
دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، أمس، الواجهة البحرية في حي السيف بالدمام، والتي أشرفت على تنفيذها أمانة المنطقة الشرقية، ونفذتها شركة ثروة السعودية ضمن نطاق أملاكها.

وأشاد سموه بمبادرات القطاع الخاص ومساهمته في خدمة المجتمع، مؤكدا أن استمرار المشاريع التي ترفع من جودة الحياة هدف يسعى له الجميع.


حضر التدشين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فيصل بن بندر رئيس مجلس إدارة شركة ثروة العقارية، وأمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، وعدد من المسئولين وملاك الشركة.

وقال أمين الشرقية م. فهد الجبير: إن افتتاح الواجهة يأتي إضافة للقطاع السياحي في المنطقة بالشراكة مع القطاع الخاص، مشيدا بهذا التكامل الذي يساهم في تجويد الحياة للوصول لطموحات وتطلعات القيادة «حفظها لله».

ورفع م. الجبير الشكر لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه للمشاريع التي تشرف عليها الأمانة وتشريفه لحفل افتتاح الواجهة.

وتم في تصميم الواجهة مراعاة النواحي التجميلية، وتطبيق الأنسنة في مراحل المشروع، ويبلغ طول الكورنيش 2000 متر طولي، ويمتد من مخطط المهندسين حتى إسكان الجامعة وبعمق 100 متر ويحتوي على مناطق ألعاب أطفال وألعاب قوى وممشى رياضي ومسارات للمشاة، إضافة إلى المجسمات ذات الطابع الجمالي وأيضا المواقف المخصصة لذوي الإعاقة ومعابر للمشاة وعدد من دورات المياه بالإضافة إلى المساحات الخضراء وأشجار الظل وسور من الألمنيوم المقاوم للعوامل الجوية ومقاعد مظللة بالأشجار ومسجد بأرضية من الجرانيت وأعمدة إنارة ديكورية، وجار حاليا استلام الأعمال تمهيدا للافتتاح واستفادة مرتادي المنطقة منه ويدخل ذلك ضمن مساعي الأمانة لإضافة المساحات الخضراء وتحسين جودة الحياة لخدمه المواطنين والمقيمين وزوار المنطقة الشرقية.
المزيد من المقالات
x