الجامعة العربية: نتعاون مع المنظمات لتوفير الرعاية للاجئين 

الجامعة العربية: نتعاون مع المنظمات لتوفير الرعاية للاجئين 

الثلاثاء ٢٢ / ٠٦ / ٢٠٢١
نوّهت جامعة الدول العربية بجهود الدول العربية الأعضاء المستضيفة لأعداد كبيرة من اللاجئين وبمبادراتهم لتوفير خدمات الرعاية الطبية واللقاحات لهؤلاء اللاجئين جنباً إلى جنب مع مواطنيها، رغم كل التحديات والظروف التي تواجهها.

وقالت الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية في الجامعة العربية السفيرة هيفاء أبو غزالة في كلمتها خلال الاحتفال باليوم العالمي للاجئين الذي نظمته الجامعة العربية بالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أمس، إن دول المنطقة العربية تستضيف 6ر5 مليون لاجئ فلسطيني، مما يلقي بضغوط وأعباء مضاعفة على كاهل النظم الاقتصادية والاجتماعية والصحية في هذه الدول.


وأشارت أبو غزالة إلى أهمية التضامن مع الدول المستضيفة للاجئين وتقاسم الأعباء من جانب مختلف الفاعلين في المجتمع الدولي، مؤكدةً حرص الأمانة العامة للجامعة العربية على استمرار التعاون مع المنظمات الدولية والإقليمية - وعلى رأسها مفوضية شؤون اللاجئين - لضمان توفير سُبل الرعاية للاجئين والنازحين.

وأوضح ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لدى مصر وجامعة الدول العربية كريم أتاسي من جانبه، أن الاحتفال باليوم العالمي للاجئين يأتي هذا العام تحت شعار "الاندماج الاجتماعي" الذي يعد أفضل وسيلة لمساعدة الأشخاص الأكثر احتياجًا بما في ذلك اللاجئين، مبيباً أنه مهما كانت تكلفة الاندماج الاجتماعي عالية ستكون فوائده وعائداته مضاعفة على المجتمع وأفراده.
المزيد من المقالات
x