فرص استثمارية واعدة للقطاع الخاص بالشرقية

فرص استثمارية واعدة للقطاع الخاص بالشرقية

الاثنين ٢١ / ٠٦ / ٢٠٢١


نظمت غرفة الشرقية ممثلة بمجلس أعمال محافظة الجبيل اليوم , ورشة عمل بعنوان (الفرص الاستثمارية في الجبيل .. استثمر في الشرقية ) قدمها عن بعد وكيل الأمين للاستثمارات وتنمية الإيرادات بأمانة المنطقة الشرقية المهندس حمدان العرادي .


وأوضح العرادي أن الأمانة حرصت على عرض فرص استثمارية تنسجم كليا مع رؤية 2030 التي تعتمد مبدأ الشراكة مع القطاع الخاص ، وتسهم في تحقيق التنمية العامة للمنطقة وتحقيق جودة الحياة ، بكفاءة عالية مبيناً أن المشروعات أو الفرص الاستثمارية التي تدخل ضمن العقارات البلدية تتسم بالشمولية لجميع محافظات المنطقة، وكونها متنوعة ما بين مشروعات سياحية وترفيهية وغيرها ، وأن تنمية الاستثمار هو أحد أهداف رؤية 2030 التي تسعى لترشيح ثلاث مدن من المملكة بين أفضل مئة مدينة في العام من خلال الدعم والتوجيه وتحسين جودة الحياة .

ولفت إلى أن الشروط التعاقدية مع المستثمرين قد تحسنت بموجب اللائحة الجديدة، فقد زيدت مدة العقود من 25 عاما إلى 50 عاما، وخفضت الضمانات البنكية من 100% إلى 25%، ورفعت مدة الفترة الزمنية غير مدفوعة الأجر من 5% من مدة العقد على 10% .. مؤكدا أن اللائحة قد شددت على مسألة الجودة من أجل تحقيق الاستفادة المثلى من هذه العقارات للمجتمع والاقتصاد، فضلا عن وجود حالة من المرونة في مسألة التأجير والاستفادة من العقارات , ويمكن استئجار بعض العقارات ـ بموجب اللائحة ـ بشكل يومي أو أسبوعي أو شهري أو حسب المناسبات أو الفعاليات.

واستعرض عددا من المشروعات التي تتبناها وزارة البلدية والقروية والإسكان ممثلة بالأمانات والبلديات التابعة لها في المنطقة الشرقية التي ستسهم بتحقق نقلة نوعية في صناعة السياحة والترفيه في المنطقة، لأنها تتم من خلال الشراكة مع القطاع الخاص وبالتعاون مع الوزارات وهيئة تطوير الشرقية وبقية القطاعات.
المزيد من المقالات
x