قوة مشتركة تحسم التفلتات في الخرطوم وولايات السودان

قوة مشتركة تحسم التفلتات في الخرطوم وولايات السودان

أصدر النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السوداني الفريق محمد حمدان دقلو حميدتي قرارا يقضي بتشكيل قوة مشتركة من جميع القوات النظامية بإشراف النائب العام لحسم التفلتات الأمنية في العاصمة الخرطوم والولايات، وذلك بعدما شهدته أنحاء البلاد من بعض منسوبي أفراد من الحركات المسلحة الموقعة على سلام جوبا.

وكلف حميدتي، عضو مجلس السيادة الانتقالي وعضو اللجنة الوطنية العليا لمتابعة تنفيذ اتفاق جوبا للسلام الفريق الركن ياسر العطا، بتشكيل القوة المشتركة لحسم التفلتات الأمنية وفرض هيبة الدولة في أنحاء البلاد.


وتتكون القوات المشتركة من القوات المسلحة، والدعم السريع، وجهازي الشرطة والمخابرات العامة، علاوة على من يمثل النائب العام، وأطراف العملية السلمية.

وبحسب قرار نائب رئيس مجلس السيادة، الذي اطلعت عليه «اليوم» يخاطب ولاة الولايات لتشكيل قوة مشتركة بذات التكوين بالتنسيق مع الأجهزة العسكرية والأمنية المختصة، كما تبلغ وزارة العدل لإصدار التشريعات اللازمة لعمل القوة، لتوفير الغطاء القانوني لها، ومنع التجنيد غير القانوني واللوحات المرورية المخالفة.

وأوضح القرار أنه يجوز للقوة المشتركة بأي من الولايات طلب الدعم بالقوات أو السلاح أو المعينات اللوجستية الأخرى من المركز.

وشدد على إلزام أطراف العملية السلمية بضبط وحسم منسوبيهم وتحديد أماكن تجمعهم.

ولفت القرار إلى تحرك القوة المشتركة برفقة النيابة العامة، مع مباشرتها العمل فورا، مع رفع تقارير أعمالها إلى اللجنة الوطنية.

وفي شأن آخر، كشف جهاز تنظيم الاتصالات والبريد، أنه بصدد قطع خدمات الإنترنت بدءًا من اليوم السبت بالتزامن مع انطلاقة امتحانات الشهادة السودانية، منعا لتسربها.

وقال الجهاز في منشور أمس وحصلت عليه «اليوم»: إنه وبناء على طلب وزارة التربية والتعليم، فقد وجه النائب العام بقطع خدمة الإنترنت عن الهواتف النقالة من الساعة الثامنة صباحا وحتى الحادية عشرة ظهرا طيلة فترة امتحانات الشهادة السودانية.
المزيد من المقالات
x