المملكة تشارك في رئاسة الاجتماع الرابع لمعالجة ديون تشاد

المملكة تشارك في رئاسة الاجتماع الرابع لمعالجة ديون تشاد

الخميس ١٧ / ٠٦ / ٢٠٢١


• معالجة الديون بما يتجاوز نطاق مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين


• برنامج الشريحة الائتمانية العليا لصندوق النقد الدولي لشاد

عقدت لجنة دائني تشاد المشكلة من المملكة والصين وفرنسا والهند، وبرئاسة مشتركة بين المملكة وفرنسا، اجتماعًا افتراضيًّا ، بحضور مسؤولين من صندوق النقد والبنك الدوليين.

ناقشت لجنة الدائنين الأوضاع الاقتصادية والمالية في تشاد، مع تسليط الضوء على موضوع استدامة الديون العامة على المدى الطويل، وطلبها الرسمي لمعالجة ديونها بموجب "إطار العمل المشترك لمعالجة الديون بما يتجاوز نطاق مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين" والذي أقرَّته مجموعة العشرين تحت رئاسة المملكة للمجموعة في نوفمبر الماضي، والذي أقرَّه أيضًا نادي باريس.

وتدعم لجنة الدائنين برنامج الشريحة الائتمانية العليا لصندوق النقد الدولي لشاد، واعتماده السريع من قبل المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي لتلبية الاحتياجات التمويلية العاجلة لتشاد. كما تشجع لجنة الدائنين بنوك التنمية متعددة الأطراف على دعم تشاد بدرجة أكبر للوفاء باحتياجاتها المالية على المدى الطويل.

وتؤكد اللجنة إن أعضائها ملتزمون - بحسب ما يتواءم مع القوانين الوطنية والإجراءات الداخلية لكل عضو في اللجنة - بالتفاوض مع جمهورية تشاد بشأن شروط إعادة هيكلة مطالباتهم ووضع الصيغة النهائية لذلك في مذكرة تفاهم، وذلك حسب إطار العمل المشترك لمعالجة الديون بما يتجاوز نطاق مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين.

وتؤكد لجنة الدائنين على أهمية قيام السلطات التشادية بالتفاوض مع الدائنين من القطاع الخاص والدائنين الثنائيين الرسميين الآخرين إلى التوصل إلى معالجات لديون تشاد وفق شروط يكون مستوى ملاءمتها معادلًا على أقل تقدير لمستوى ملاءمة الشروط التي تنظر فيها لجنة الدائنين، وذلك بما يتماشى مع مبدأ المعاملة بالمثل. وبناءً على ذلك، فإن لجنة الدائنين تحُّث الدائنين من القطاع الخاص والدائنين الثنائيين الرسميين الآخرين على الالتزام بالتفاوض -من دون تأخير- مع تشاد بشأن معالجات الديون البالغة الأهمية لضمان الفاعلية التامة لمعالجة ديون تشاد تحت الإطار المشترك.
المزيد من المقالات
x